ارسال خطابين بهما رصاصات لوزيرة العدل الايطالية ورئيس بلدية روما

Mon Dec 12, 2011 2:55pm GMT
 

روما 12 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت المتحدثة باسم وزيرة العدل الايطالية باولا سيفيرينو اليوم الاثنين ان خطابا به رصاصة وآخر يتضمن تهديدات ارسلا الى الوزيرة وذلك بعد ايام من انفجار قنبلة في مكتب لجمع الضرائب في روما مما اسفر عن اصابة مسؤول.

وقال مسؤولون ان رصاصتين ورسالة ارسلتا ايضا في طرد منفصل الى رئيس بلدية روما جياني أليمانو.

وعثر متخصصون من وحدة مكافحة التخريب في الشرطة على مظروفين متطابقين تقريبا في مكتب لفرز الخطابات قبل ان يصلا الى وجهتيهما.

وكانوا قد كثفوا من جهود المراقبة بعدما اعلنت جماعة فوضوية ايطالية مسؤوليتها عن ارسال خطابين ملغومين الاسبوع الماضي.

وجرى اكتشاف الخطاب الاول الذي ارسل الى جوزيف اكرمان الرئيس التنفيذي لدويتشه بنك يوم الاربعاء قبل ان يفتح. وانفجر الثاني في يدي رئيس وكالة ايطالية لجمع الضرائب يوم الجمعة مما اسفر عن فقده جزءا من اصبعه وتعرضه لاصابات في عينيه.

ع أ خ - م ه (من)