منظمة اوروبية تنشر غدا تقريرا عن جسيمات غامضة

Mon Dec 12, 2011 4:53pm GMT
 

من روبرت ايفانز

جنيف 12 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - توقع علماء اليوم الاثنين ان يصدر علماء الفيزياء في المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية (سيرن) غدا الثلاثاء تقريرا يتضمن رصد ادلة دامغة على وجود جسيمات بوزون هيجز مما يعضد من فرضيات العالم ألبرت اينشتاين عن نشأة الكون وكيفية تطوره.

وبوزون هيجز جسيم افتراضي قال عالم الفيزياء الاسكتلندي بيتر هيجز قبل ثلاثة عقود من الزمن انه يساعد على التحام المكونات الاولية للمادة ويعطيها تماسكها وكتلتها.

الا ان العلماء استدركوا اليوم قائلين إنه لن يعلن عن اكتشاف علمي مذهل ولكن مجرد تأكيدات لرصد بوزون هيجز الامر الذي يمهد السبيل لنجاحات مثيرة في علوم الكون.

وقد اخفقت منذ عام 1980 جميع المحاولات السابقة في فك شفرة جسيم بوزون الذي يعتقد انه اسهم في تكون النجوم والكواكب والمجرات من مخلفات المواد المنشطرة من الانفجارات ومن ثم نشأة الحياة على كوكب الارض وربما في عوالم اخرى مجهولة.

وقال عالم الفيزياء الالماني اوليفر بوخمولر لرويترز وهو عضو بارز ضمن فريقين من العلماء يسعون هذا العام لاماطة اللثام عن جسيمات بوزون هيجز بالاستعانة بعدد هائل من البيانات المستقاة من مصادم الهدرونات الكبير في سيرن "إنني اشعر بقدر كبير من الاثارة."

وقال مدونون في مجال العلوم - لديهم اتصالات وطيدة بجماعتين بحثيتين رئيسيتين تتكتمان اي اكتشافات تعرف الاولى باسم اطلس والاخرى باسم جماعة بوخمولر التي يطلق عليها ايضا اسم سي.ام.اس - إنه نما الى علمهم ان كلا من الفريقين توصل الى ادلة دقيقة عن جسيمات بوزون هيجز.

وقال العالم ساشا فونجر على مدونته "هذا التصور الذي يتردد بين علماء الفيزياء المتحمسين مستساغ الى حد ما." واضاف ان المشاهدات الخاصة بجسيمات بوزون هيجز ستعلن في ندوة تعقد في سيرن غدا الثلاثاء.

وقال علماء سيرن إنه خلال الندوة سيتلقى الحاضرون احدث البيانات المستقاة من اطلس و سي.ام.اس على ان يدلي كل فريق ببياناته كل على حدة بمعزل عن الآخر.   يتبع