سياسيون: المجلس الأعلى للقوات المسلحة سيسرع بنقل السلطة في مصر

Tue Nov 22, 2011 5:03pm GMT
 

(لإضافة تعليقات)

القاهرة 22 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال سياسيون اجتمعوا مع المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية اليوم الثلاثاء إن المجلس وافق على تشكيل حكومة جديدة تدير انتخابات رئاسية تعقد قبل يوليو تموز مستجيبا بذلك لمطالب ألوف المحتجين في القاهرة ومدن أخرى لنقل السلطة وفق جدول زمني أسرع.

وقال السياسيون إن الانتخابات البرلمانية التي من المقرر أن تبدأ يوم الاثنين المقبل ستجري في موعدها.

وكانت الاحتجاجات العنيفة ألقت شكوكا على إمكان عقد الانتخابات في الموعد المحدد.

وقال عماد عبد الغفور رئيس حزب النور السلفي الذي حضر المناقشات لرويترز "الانتخابات الرئاسية ستعقد في نهاية يونيو (حزيران) وستتخذ الاستعدادات لتسليم السلطة في الأول من يوليو (تموز)."

وأضاف أنه يعتقد أن انتخابات الرئاسة ستجرى يوم 20 يونيو حزيران.

وقال ساسة آخرون إن الانتخابات ستجري بحلول الأول من يوليو تموز لكنهم لم يحددوا موعدا للاقتراع.

وقال عبد الغفور "اتفقنا على يوليو (تموز) كشهر لتسليم السلطة إلى رئيس مدني."

وأضاف أن رئيسا جديدا للدولة سيؤدي اليمين القانونية في وقت ما بعد الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في يونيو حزيران وسيتسلم السلطة من المجلس العسكري.   يتبع