الشرطة: خطف أمريكي في باكستان

Sat Aug 13, 2011 7:11am GMT
 

لاهور (باكستان) 13 أغسطس اب (رويترز) - قالت الشرطة الباكستانية إن مواطنا أمريكيا خطف من منزله في مدينة لاهور بشرق باكستان اليوم السبت.

وذكرت الشرطة أن الرجل يدعى جيه.إي وارنر مشيرة إلى أنه يعمل في مشروع تنموي في المناطق القبلية في البلاد حيث تقاتل القوات الباكستانية متمردين إسلاميين منذ أعوام.

وقال متحدث باسم السفارة الأمريكية إن السفارة تحاول تأكيد التقارير.

وصرح تاجامال حسين المسؤول بالشرطة لرويترز بأن "ما بين ستة وثمانية أشخاص اقتحموا منزله (وارنر) حوالي الساعة الثالثة والنصف صباحا عندما كان الحراس يستعدون لتناول السحور.

"جاء اثنان من المهاجمين من البوابة الأمامية في حين استخدم نحو ستة آخرين الباب الخلفي... ثم اصطحبوا معهم الأمريكي."

وقال حسين إن وارنر وهو في الستينات من العمر يقيم في باكستان منذ ما بين خمسة وستة أعوام. وأضاف أنه أمضى معظم فترة اقامته في إسلام أباد ولكنه كان يسافر إلى لاهور.

وصرح مسؤول آخر بأنه ليست هناك تفاصيل عن الخاطفين.

والخطف من أجل الحصول على فدية أمر شائع في باكستان غير أن الأجانب ليسوا هم عادة المستهدفين. وأحيانا ما يخطف متشددون أيضا أجانب كرهائن.

وأعلنت حركة طالبان الباكستانية التي تربطها صلة بتنظيم القاعدة المسؤولة عن خطف سويسريين في يوليو تموز في إقليم بلوخستان بجنوب غرب البلاد.   يتبع