الأسد يعين محافظا لإدلب وآخر لريف دمشق

Sun Oct 23, 2011 1:13pm GMT
 

بيروت 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - عين الرئيس السوري بشار الأسد محافظين جديدين اليوم الأحد لمحافظتي إدلب وريف دمشق اللتين شهدتا احتجاجات مستمرة ضد حكمه وقال نشطاء إن قوات الأمن قتلت اثنين على الأقل في محافظة حماة.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء إن الأسد أصدر مرسوما بتعيين حسين مخلوف محافظا لريف دمشق وهي المنطقة المحيطة بالعاصمة وياسر الشوفي محافظا لإدلب المتاخمة لتركيا بشمال البلاد.

ويقول نشطاء إن قوات الأسد اقتحمت بلدات وقرى في المحافظتين هذا الشهر بحثا عن نشطاء ومنشقين عن الجيش. وأدت هذه الحملات الى وقوع اشتباكات بين الجيش ومنشقين مشتبه بهم.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان إن الجيش قتل شخصين في وقت مبكر اليوم. وأضاف المرصد أن جنازتهما التي شيعت في وقت لاحق اليوم تحولت الى مظاهرة مناهضة للأسد.

وفي محافظة درعا بجنوب سوريا أغلقت المتاجر والشركات ابوابها في عدة بلدات لليوم الخامس على التوالي في إطار إضراب. وأظهرت لقطات فيديو يزعم أنها لبلدة داعل والمنطقة الصناعية بمدينة درعا اليوم صفوفا من المتاجر الخالية والمغلقة.

وطردت سوريا معظم وسائل الإعلام الأجنبية من البلاد مما يجعل من الصعب التحقق من صحة تقارير النشطاء والسلطات على حد سواء.

وتقول الأمم المتحدة إن ثلاثة آلاف شخص قتلوا في الحملة التي يشنها الأسد على المحتجين بينهم 187 طفلا. وأنحت السلطات السورية باللائمة على جماعات مسلحة في أعمال العنف وتقول إن 1100 من رجال الجيش والشرطة قتلوا منذ مارس آذار.

د ز - م ه (سيس)