مسؤول فلسطيني.. القوات الاسرائيلية تقتل فلسطينيا

Fri Sep 23, 2011 4:43pm GMT
 

(لإضافة خلفية ومزيد من التوتر)

رام الله (الضفة الغربية) 23 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤولون فلسطينيون إن القوات الاسرائيلية قتلت برصاصها فلسطينيا بالضفة الغربية اليوم الجمعة خلال مواجهة بين فلسطينيين ومستوطنين يهود في قرية القتيل.

ويتصاعد التوتر بين الفلسطينيين والمستوطنين في الضفة الغربية بينما قدم الفلسطينيون طلبا إلى الامم المتحدة اليوم الجمعة بالحصول على العضوية الكاملة لدولة فلسطينية.

وقال هاني ابو مراد رئيس بلدية قصرة حيث وقعت الاشتباكات إن الفلسطيني القتيل يدعى عصام كمال وهو في منتصف الثلاثينات من عمره.

وقال الجيش الاسرائيلي انه استخدم الذخيرة الحية بعد ان بدأ مستوطنون وفلسطينيون في القاء الحجارة على بعضهم بعضا خلال مواجهة في قصرة الواقعة جنوب شرقي مدينة نابلس الفلسطينية. وشهدت هذه القرية في الخامس من سبتمبر ايلول احراق مسجد وهو الهجوم الذي ألقيت بالمسؤولية عنه على مستوطنين.

وقدم الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الجمعة طلبا للامين العام للامم المتحدة بان جي مون بشأن العضوية الكاملة وهو ما تعارضه الولايات المتحدة وهددت بالاعتراض عليه في مجلس الامن.

وخرج المستوطنون الاسبوع الماضي في مظاهرات معارضة للمساعي الفلسطينية لإعلان الدولة فيما حذرت السلطة الوطنية الفلسطينية من محاولات المستوطنين التي قالت انها متعمدة لاثارة العنف.

وقال الجيش الاسرائيلي فيما يتعلق بحادث اليوم الجمعة في بيان ان 300 فلسطيني "حرضوا على اعمال شغب عنيفة القى فيه الفلسطينيون الحجارة على افراد الامن."

وقال "استخدم افراد الامن طرق تفريق المشاغبين ثم الرصاص الحي في النهاية. ونتيجة لذلك وحسب ما اعلنت مصادر فلسطينية اصيب ثلاثة مشاغبين. وتشير التقارير الاولية ان واحدا منهم اصيب ثم توفي نتيجة لذلك لاحقا."   يتبع