13 أيلول سبتمبر 2011 / 17:39 / منذ 6 أعوام

تلفزيون-بيروت تستضيف الاجتماع الثاني لدول اتفاقية القنابل العنقودية

القصة 2173

المدة 5.04 دقيقة

بيروت والصرفند والنبطية في لبنان - مكان غير معلوم

تصوير 12 سبتمبر أيلول 2011 - تصوير حديث - لقطات أرشيفية

الصوت طبيعي مع لغة عربية وإنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز - مادة مهداة من ائتلاف مكافحة الذخائر العنقودية

القيود لا يوجد

اللقطات

بيروت - تصوير 12 سبتمبر أيلول 2011 - تلفزيون رويترز

1 لقطة من الخارج لمكان انعقاد مؤتمر اتفاقية الذخائر العنقودية.

2 مدخل مكان انعقاد المؤتمر.

3 مدخل القاعة التي يعقد فيها المؤتمر.

4 ملصق لافتة المؤتمر مكتوب عليها بالإنجليزية ”معا من أجل حياة أكثر أمنا.. الاجتماع الثاني للدول أطراف اتفاقية الذخائر العنقودية.“

5 لقطات مختلفة لوقائع المؤتمر.

6 ابراهيم غصين مدير المنظمة الوطنية لنزع الألغام يقول بالعربية ”أول شغلة (نقطة) بيبرز الصورة الحقيقية لحجم الكارثه إللي (التي) أصيب فيها لبنان.. في (يوجد) نسبة أضرار هائلة تعرض لها لبنان بسبب الذخائر العنقودية إللي هي بحدود 4 مليون (أربع ملايين) قنبلة عنقودية وحسب الاستراتيجية إللي وضعها الجيش اللبناني بدنا للعام 2015 لننظفها (لنزيلها) وبدنا بحدود المئة مليون دولار. أهمية هذا المؤتمر إنه بيبرز الصورة للعالم وبيبرز حجم الأضرار إنسانيا واقتصاديا وعمرانيا.“

7 لقطة موسعة للمؤتمر.

8 موفدون يحضرون المؤتمر.

9 لافتة الوفد اللبناني على طاولة.

10 المؤتمر الصحفي لائتلاف الذخائر العنقودية

11 ستيف جوز مدير قسم الرقابة على الأسلحة في منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومان رايتس ووتش) يقول بالإنجليزية ”اجتماع كهذا يمكن في كثير من الأحيان أن يساعد في تشجيع الدول على المضي قدما والانضمام للاتفاقية ورأينا هذا مع تصديق أفغانستان المهم للغاية على الاتفاقية الذي تم في الأسبوع الماضي قبل أن نأتي إلى هنا مباشرة.“

الصرفند في لبنان - تصوير حديث - رويترز

12 لقطات مختلفة لضحايا ذخائر عنقودية لبنانيين يلعبون كرة قدم في ملعب مغطى.

13 لافتة بالعربية ”تحويل الإعاقة إلى طاقة“.

14 مزيد من اللقطات لضحايا الذخائر العنقودية يلعبون.

15 محمد الحج أحد ضحايا الذخائر العنقوديه يقول بالعربية ”وصلنا على المستشفى وللأسف في شغلة هو إنه بده احكيها إنو إذا الانسان انصاب من جراء الأحداث اللبنانيه يعني مش مشكلته - هو شخص رايح على الشغل لياكل ويشرب ويعيش لقمة شريفة ياكلها.. انصاب قدمي عم بموت عم ينزف بيوصل عالمستشفى بيقولوا بدنا تأمين لنفوت نعملو عملية - يعني أنا ما إغميت لما انصبت- هالشغلة هي إللي (التي) أثرت بحياتي بشكل كتير كتير كتير - شخص عم بموت بتقلو روح جيب تأمين لحتى أقطع لك اجرك (ساقك) - عرفت علي كيف (هل فهمت)؟“

16 لقطات مختلفة لضحايا الذخائر العنقودية الذين فقدوا أطرافا جالسون في مركز للتأهيل.

17 رياض الأحمد أحد ضحايا الذخائر العنقودية يمشي.

18 رياض الأحمد أحد ضحايا الذخائر العنقوديه يقول بالعربية ”أكيد تغيرت.. مش (ليست) متل الأول.. بكتير كنت باسرح بالبقرات.. هالوقت ما عاد اسرح بالبقرات ولا بسرح بشي كل نهاري قاعد بالبيت لا شغلة ولا عمل.“

النبطية في لبنان - تصوير حديث - رويترز

19 لقطات مختلفة لفريق نزع ألغام في العمل.

20 ذخائر عنقودية يجري تفجيرها - لقطة للمنطقة المحيطة.

مكان غير معروف - لقطات أرشيفية - مادة مهداة من ائتلاف مكافحة الذخائر العنقودية

21 طائرة حربية مجهولة الهوية تسقط ذخائر عنقودية

القصة

شارك مئات المسؤولين والنشطاء من شتى أنحاء العالم في الاجتماع الثاني للدول الأطراف في اتفاقية الذخائر العنقودية الذي افتتح أمس الاثنين. وتهدف الاتفاقية إلى منع استخدام الذخائر العنقودية.

ويحث ائتلاف مكافحة الذخائر العنقودية الذي ينظم المؤتمر الذي يستمر خمسة أيام في بيروت الحكومات على تدمير مخزوناتها من الذخائر العنقودية وتطهير الأرض الملوثة ومساعدة الناجين.

ويقول المنظمون إن مئات الآلاف من الذخائر غير العنقودية التي لم تنفجر لا تزال في لبنان بعد أن أسقطت إسرائيل نحو أربعة ملايين قنبلة عنقودية في حرب عام 2006 . وقتلت الذخائر العنقودية أو أصابت ما يصل إلى 366 شخصا منذئذ. وقال ابراهيم غصين مدير المنظمة الوطنية لنزع الألغام في المؤتمر إن الأرقام سلطت الضوء على حجم الضرر الذي أحدثته القنابل في لبنان.

وتابع ”أول شغلة (نقطة) بيبرز الصورة الحقيقية لحجم الكارثه إللي (التي) أصيب فيها لبنان.. في (يوجد) نسبة أضرار هائلة تعرض لها لبنان بسبب الذخائر العنقودية إللي هي بحدود 4 مليون (أربع ملايين) قنبلة عنقودية وحسب الاستراتيجية إللي وضعها الجيش اللبناني بدنا للعام 2015 لننظفها (لنزيلها) وبدنا بحدود المئة مليون دولار. أهمية هذا المؤتمر إنه بيبرز الصورة للعالم وبيبرز حجم الأضرار إنسانيا واقتصاديا وعمرانيا.“

وأقرت الاتفاقية ووقعت في عام في عام 2008 ودخلت حيز التنفيذ كقانون دولي ملزم في أول أغسطس آب 2010 .وبلغ إجمالي الدول التي انضمت إليها 109 دول.

ورحب ستيف جوز مدير قسم الرقابة على الأسلحة في منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومان رايتس ووتش) يانضمام أفغانستان إلى الاتفاقية في وقت سابق من سبتمبر أيلول الجاري وعبر عن أمله في انضمام مزيد من الدول للقضاء على الذخائر العنقودية.

وأضاف ”اجتماع كهذا يمكن في كثير من الأحيان أن يساعد في تشجيع الدول على المضي قدما والانضمام للاتفاقية ورأينا هذا مع تصديق أفغانستان المهم للغاية على الاتفاقية الذي تم في الأسبوع الماضي قبل أن نأتي إلى هنا مباشرة.“

وصدقت أفعانستان على الاتفاقية في 8 سبتمبر أيلول.

ويقدم تأهيل لضحايا الذخائر العنقودية في الصرفند بجنوب لبنان. وشكل بعض الضحايا الذي فقدوا أطرافهم فريق كرة قدم. وكثير من الضحايا أطفال.

ولا يتذكر محمد الحج أحد ضحايا الذخائر العنقودية سوى الحادثة وحسب وإنما يتذكر أيضا ما عاناه في المستشفى.

وقال ”وصلنا على المستشفى وللأسف في شغلة هو إنه بده احكيها إنو إذا الانسان انصاب من جراء الأحداث اللبنانيه يعني مش مشكلته - هو شخص رايح على الشغل لياكل ويشرب ويعيش لقمة شريفة ياكلها.. انصاب قدمي عم بموت عم ينزف بيوصل عالمستشفى بيقولوا بدنا تأمين لنفوت نعملو عملية - يعني أنا ما إغميت لما انصبت- هالشغلة هي إللي (التي) أثرت بحياتي بشكل كتير كتير كتير - شخص عم بموت بتقلو روح جيب تأمين لحتى أقطع لك اجرك (ساقك) - عرفت علي كيف (هل فهمت)؟“

وقال رياض الأحمد وهو أيضا أحد ضحايا الذخائر العنقودية ويعمل راعي ماشية إن حياته تعيرت تماما بعد إصابته.

وقال ”أكيد تغيرت.. مش (ليست) متل الأول.. بكتير كنت باسرح بالبقرات.. هالوقت ما عاد اسرح بالبقرات ولا بسرح بشي كل نهاري قاعد بالبيت لا شغلة ولا عمل.“

ويشارك في عمليات نزع الألغام في جنوب لبنان الجيش اللبناني والأمم المتحدة وعدد من الجماعات المحلية والدولية العاملة في نزع الألغام.

ولبنان وتونس هما البلدان الوحيدان في الشرق الأوسط اللذان وقعا على اتفاقية الذحائر العنقودية. وعقد الاجتماع الأول للدول الأطراف في لاوس بفيتنام في نوفمبر تشرين الثاني 2010 .

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية

أ م ر- مه

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below