برلسكوني يمنى بانتكاسة جديدة في استفتاء

Mon Jun 13, 2011 6:33pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات ونسبة الاقبال النهائية)

من جيمس ماكينزي

روما 13 يونيو حزيران (رويترز) - مني رئيس الوزراء الايطالي سلفيو برلسكوني بهزيمة مخزية اليوم الاثنين بعدما اقبل الإيطاليون باعداد غفيرة على التصويت في استفتاءات حثهم برلسكوني على مقاطعتها.

وايدت احزاب المعارضة مقترحات بإلغاء قوانين صدرت في عهده بشأن الطاقة النووية وخصخصة مياه الشرب والحصانة من المحاكمة للوزراء بينما عارضها يمين الوسط.

وقال وزارة الداخلية إن نسبة الاقبال على التصويت بلغت 57 بالمئة في تحول كبير عن الاقبال الضعيف في استفتاءات سابقة. وصوت 95 بالمئة ممن تم فرز اصواتهم لصالح المقترحات.

واعلن برلسكوني الذي لازال يترنح على وقع هزائم ساحقة في انتخابات محلية اجريت الشهر الماضي انه لن يدلي بصوته لكن الاقبال الكبير غير المعتاد بدد اي امل ربما كان لديه في ان النصاب القانوني وهو 50 بالمئة لن يكتمل.

وقال في بيان إن الحكومة ستقبل بالنتيجة "الواضحة" للتصويت.

وقال "لدى الحكومة والبرلمان واجب قبول نتيجة الاستفتاءات الاربعة بالكامل."

وقال إن التصويت انهى على الارجح اي احتمال لاستخدام الطاقة النووية في إيطاليا.   يتبع