حقائق- ما هو الانفجار العظيم ؟

Tue Dec 13, 2011 6:47pm GMT
 

13 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أعلن العلماء في المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية (سيرن) اليوم الثلاثاء انهم توصلوا الى قرائن تؤكد وجود بوزون هيجز وهو جسيم افتراضي يعتقد انه لعب دورا حيويا في نشأة الكون في اعقاب الانفجار العظيم منذ 13.7 مليار عام.

وكشف كبار الباحثين في مجموعتي الأبحاث الرئيسيتين تعرف الاولى باسم اطلس والاخرى باسم سي.ام.اس النقاب عن المؤشرات الدالة على بوزون هيجز والذي يمثل الهدف الرئيسي لانشاء مصادم الهدرونات الكبير الذي تكلف عشرة مليارات دولار بغية محاكاة الظروف التي اعقبت الانفجار العظيم في محاولة للاجابة على اسئلة جوهرية تتعلق بالعلوم وبالكون ذاته.

وفيما يلي بعض الحقائق عن تجارب محاكاة الانفجار العظيم التي تجري في المختبر الاوروبي لفيزياء الجسيمات التابع لسيرن.

* محاكاة الانفجار العظيم ..

- تتضمن التجارب ضخ موجة من الجسيمات ذات الطاقة من معجل المشروع البحثي الى انبوب المصادم لمسافة 27 كيلومترا ليمر به سيل الجسيمات الذي يجري تحويل مساره في عكس اتجاه عقارب الساعة لمسافة نحو ثلاثة كيلومترات.

- الهدف من المصادم هو محاكاة الظروف التي اعقبت الانفجار العظيم بعد فترة متناهية في الصغر من حدوثه.

- يجري رصد سلسلة من التصادمات - التي تسير خلالها الجسيمات بسرعة تقترب من سرعة الضوء - على شاشات كمبيوتر سيرن ومعامل اخرى في شتى ارجاء الارض يراقبها علماء بحثا عن الجسيم الغامض.

* بوزون هيجز ..

- يعتقد ان هذا الجسيم الغامض يساعد على التحام المكونات الاولية للمادة ويعطيها تماسكها وكتلتها. وقد سمي بهذا الاسم تيمنا بعالم الفيزياء البريطاني بيتر هيجز البالغ من العمر 82 عاما وهو باحث في فيزياء الجسيمات أكد في عام 1964 ضرورة وجود هذا الجسيم.   يتبع