انتحاري يقتل 53 في هجوم على زوار شيعة بالعراق

Sat Jan 14, 2012 12:57pm GMT
 

(لزيادة عدد القتلى)

من عارف محمد

البصرة (العراق) 14 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت الشرطة العراقية إن انتحاريا تنكر في زي شرطي ليقتل 53 شخصا على الأقل في هجوم استهدف زوارا شيعة أثناء مرورهم عبر نقطة تفتيش في مدينة البصرة بجنوب العراق اليوم السبت.

وقع الهجوم الذي يأتي بنهاية أربعينية الامام الحسين في وقت جددت فيه أزمة سياسية في الحكومة العراقية التي يقودها الشيعة مخاوف من اندلاع أعمال عنف طائفية في البلاد.

وقال مسؤول بالشرطة في مكان الحادث "تمكن ارهابي يرتدي ملابس الشرطة ويحمل هوية شرطي مزورة من الوصول إلى نقطة تفتيش للشرطة وقام بتفجير نفسه وسط أفراد الشرطة والزوار."

وقالت الشرطة ان الزوار كانوا في طريقهم إلى مسجد شيعي كبير الى الغرب من البصرة.

وطوقت قوات الامن مستشفى البصرة الرئيسي خشية وقوع المزيد من الهجمات. ونقل جنود ورجال شرطة ومدنيون الضحايا والدماء تغطيهم إلى المستشفى في شاحنات وسيارات كما نقل بعض المصابين في الصندوق الخلفي للسيارات.

وتجمع مئات من أقارب الضحايا وهم ينتحبون في مشرحة المدينة بحثا عن الضحايا. وارتمت امراة على الارض تبكي ابنها.

وقال رياض عبد الأمير مدير مكتب الصحة في البصرة اليوم السبت إن عدد ضحايا الهجوم الانتحاري ارتفع إلى 53 قتيلا و130 مصابا. وفي وقت سابق صرح مسؤولون اخرون ان عدد القتلى بين 32 و35 والمصابين بين 90 ومئة.   يتبع