اسرائيل تمدد تجميد تحويل عائدات الضرائب للفلسطينيين

Mon Nov 14, 2011 7:23pm GMT
 

(لإضافة بيان لرباعي الوساطة الدولية وتصريحات لمسؤول إسرائيلي وتفاصيل)

من اوري لويس

القدس 14 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قرر مجلس الوزراء الاسرائيلي اليوم الاثنين استمرار وقف تحويل عائدات الضرائب للسلطة الفلسطينية واختتم مبعوثون دوليون محادثات دون ظهور علامة على انفراجة في جهود استئناف محادثات السلام.

وجمدت إسرائيل تحويل العائدات التي تجمعها بالنيابة عن السلطة الفلسطينية في أول نوفمبر تشرين الثاني بعد يوم من منح منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) عضويتها الكاملة للفلسطينيين في إطار جهودهم للحصول على اعتراف الأمم المتحدة.

وتصل الأموال التي تشمل الجمارك على السلع التي تستورد للأراضي الفلسطينية الى نحو 100 مليون دولار شهريا وهي ضرورية لسداد رواتب الموظفين العموميين.

وقال مسؤول بالحكومة الإسرائيلية لرويترز بعدما صوت مجلس الوزراء بأغلبية بسيطة لصالح تمديد تجميد تحويل الأموال "لا تغيير في موقف إسرائيل بوقف تحويل الأموال مؤقتا."

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إن وزير الدفاع إيهود باراك طالب برفع التجميد محذرا من أن أزمة السيولة يمكن أن تضعف السلطة الفلسطينية التي تتعاون مع إسرائيل في وقف العنف المضاد لها في الضفة الغربية.

واليونسكو أول منظمة تابعة للأمم المتحدة تقبل منح الفلسطينيين عضويتها الكاملة منذ قدم الرئيس الفلسطيني محمود عباس طلبا للحصول على العضوية الكاملة بالأمم المتحدة في 23 سبتمبر ايلول في غياب محادثات السلام التي انهارت قبل أكثر من عام.

وقال ياسر عبد ربه العضو الكبير في منظمة التحرير الفلسطينية إن قرار الحكومة الإسرائيلية الذي صدر اليوم أثناء زيارة مبعوثين دوليين للمنطقة في محاولة لاستئناف محادثات السلام "مؤشر على استمرار اسرائيل في الحرب السياسية والاقتصادية ضد السلطة وهو رسالة الى الرباعية الدولية التي تجتمع اليوم لكي تجد طريقا نحو حل ازمة المفاوضات ورسالة الى العالم باسره وهذا لن يقود الا الى المزيد من انسداد الافق امام كل العملية السياسية."   يتبع