المعارضة الليبية تحقق مكاسب جديدة وحلف الاطلسي يسقط منشورات

Wed Jun 15, 2011 1:38am GMT
 

من يوسف بودلال ومات روبنسون

ككلة/مصراتة (ليبيا) 15 يونيو حزيران (رويترز) - حققت المعارضة الليبية مكاسب جديدة على الجبهة الغربية يوم الثلاثاء لتدفع قوات الزعيم الليبي معمر القذافي للتقهقر في سلسلة اشتباكات قربتها من العاصمة طرابلس.

وفي وقت متأخر يوم الثلاثاء استأنف حلف شمال الاطلسي قصف العاصمة الليبية بضربات أصابت شرق المدينة.

وسمع مراسل لرويترز أصوات ثلاثة انفجارات مدوية على الاقل هزت شرق العاصمة الليبية. واضاف أن اعمدة من الدخان تصاعدت في سماء طرابلس. وسمع أزيز طائرات تحلق فوق المدينة.

وقال التلفزيون الليبي الحكومي ان عمليات القصف اصابت اهدافا عسكرية ومدنية في الفرناج أحد أكبر احياء العاصمة وعين زارا. وقال انه وقعت إصابات.

وفي وقت سابق يوم الثلاثاء سعى المعارضون أيضا إلى توسيع تقدمهم في الشرق واضعين نصب أعينهم مدينة البريقة النفطية في محاولة لتعزيز السيطرة على المنطقة مركز الانتفاضة على حكم القذافي الذي بدأ قبل نحو اربعة عقود من الزمن.

وقال مصورون من رويترز إن المعارضة سيطرت على بلدة ككلة على بعد نحو 150 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من طرابلس - بعد تراجع القوات الحكومية - وتقدمت عدة كيلومترات إلى الغرب من معقلها مصراتة صوب مشارف زليتن التي تسيطر عليها الحكومة.

واضافوا أن قوات القذافي تراجعت إلى مواقع على بعد نحو تسعة كيلومترات من ككلة. وقالوا إن المعارضة تقيم مواقع دفاعية تحسبا لهجوم مضاد.

وقال مايك براكين المتحدث باسم حلف شمال الاطلسي في بروكسل إن قوات المعارضة تتقدم بشكل مطرد في الغرب ومناطق الأمازيغ وعلى ما يبدو "تسيطر على الأرض من وازن إلى جادو والزنتان وبلدة يفرن.   يتبع