متمردون أكراد يقتلون شخصين خلال مباراة لكرة القدم

Mon Sep 5, 2011 6:28am GMT
 

تونجلي (تركيا) 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - ذكرت وسائل إعلام تركية أن متمردين أكرادا فتحوا النار على مجموعة من أفراد الشرطة التركية وهم يلعبون كرة القدم في مدينة تونجلي في شرق البلاد ليل الأحد ما أدى لمقتل شرطي كبير وزوجته وإصابة ثمانية آخرين من أفراد الشرطة.

وكان أفراد الشرطة يلعبون في ملعب بوسط المدينة حين وصل أربعة أو خمسة متمردين بسيارة وفتحوا النار من بنادقهم.

وقتل أحد المتمردين حين ردت الشرطة بإطلاق النار.

وهذا هو ثالث هجوم في يومين في جنوب شرق تركيا حيث لقي جنديان واثنان من أفراد ميليشيا قروية حتفهم في هجمات منفصلة لمقاتلي حزب العمال الكردستاني مع تصاعد حدة العنف في المنطقة.

وقصفت طائرات حربية تركية مواقع للمتمردين الأكراد في العراق أمس الأحد إذ يعمل مقاتلو حزب العمال الكردستاني انطلاقا من معسكرات في جبال قنديل في المنطقة الكردية بشمال العراق.

وقالت القوات المسلحة التركية انها قتلت ما بين 145 و160 متمردا في قصف جوي ومدفعي استهدف قواعد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق في اغسطس اب.

وقالت ايران امس السبت ان قواتها قتلت او اصابت 30 من اعضاء حزب الحياة الحرة لكردستان المنبثق عن حزب العمال الكردستاني.

ويقول حزب العمال انه يعتقد ان تركيا وايران تنسقان الهجمات في المنطقة وانه سيتعاون مع حزب الحياة الحرة لكردستان ردا على ذلك.

وحمل حزب العمال الكردستاني السلاح ضد الدولة التركية عام 1984. وتعتبره تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي منظمة ارهابية. وقتل اكثر من 40 الف شخص خلال التمرد الانفصالي.

وجاءت احدث موجة من الغارات عبر الحدود في اعقاب قيام مقاتلي الحزب المحظور بقتل اكثر من 40 من أفراد الأمن الأتراك في يوليو تموز.

ع ه - م ه (سيس)