حصري- وزيرة: تحسن علاقات باكستان مع كل من أمريكا والهند

Sat Nov 5, 2011 11:53am GMT
 

من كريس اولبريتون

إسلام آباد 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت وزيرة خارجية باكستان اليوم السبت إن علاقات بلادها الخارجية الأكثر اضطرابا تحسنت في الأشهر القليلة الماضية وأشارت مدللة على ذلك الى محادثات تجارية وشيكة مع نيودلهي واتفاق موسع مع واشنطن حول أهداف الأمن الإقليمي.

وقالت وزيرة الخارجية حنا رباني خار في مقابلة حصرية مع رويترز إن المفاوضات من أجل تطبيع العلاقات التجارية مع الهند ستسمح بإحراز تقدم في قضايا أخرى بين الخصمين النوويين في جنوب آسيا.

وقالت "اعتقد أن هناك اتفاقا واسعا على أننا في حاجة إلى تحقيق تقدم متزامن في هذه القضايا برمتها."

وجرى ربط التجارة منذ فترة طويلة بقضايا سياسية بين الجارتين اللتين خاضتا ثلاثة حروب منذ استقلالهما عن بريطانيا في عام 1947 .

والأمل معقود على أن تؤدي الزيادة في حجم التجارة الى تضاعف الثقة بين الدولتين كي تساعدهما على حل بؤر التوتر الكبيرة مثل إقليم كشمير المتنازع عليه رغم أنه من الثابت استعصاء هذه المشكلة على الحل على مدى عقود.

وقالت "ولكن هناك تحسنا كبيرا في الأجواء... اعتقد أن في وسعنا أن نمضي قدما."

ونفت الوزيرة بشدة أن تكون باكستان غير ملتزمة بوضع اللمسات الأخيرة على اتفاقية تمنح الهند وضع الدولة الأكثر تفضيلا حسبما زعم مسؤول هندي لم يكشف عن اسمه أمس الجمعة الذي قال إن باكستان "تتراجع" عن الموضوع في مواجهة معارضة داخلية.

وقالت خار "لا مجال على الإطلاق للتراجع عن موافقة الحكومة على تطبيع العلاقات التجارية مع الهند." وتابعت "أريد أن أرفض تماما أي إشارة إلى وجود أي تراجع عما قلناه."   يتبع