كلينتون تعبر عن قلقها ازاء حرية الاعلام في تركيا

Sat Jul 16, 2011 11:53am GMT
 

اسطنبول 16 يوليو تموز (رويترز) - أبدت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون اليوم السبت قلقها بشأن حرية الاعلام في تركيا.

جاءت تصريحاتها خلال زيارة لاسطنبول عقب دعوة المجلس الاوروبي الاسبوع الماضي تركيا لإتخاذ اجراءات عاجلة من اجل احترام حرية التعبير والاعلام.

وقالت كلينتون في لقاء مع مجموعة من الشبان الاتراك في اسطنبول بثه التلفزيون "اذا كان هناك ما يقلقني بشأن التحركات الاخيرة في تركيا فانها في هذا المجال... مجال حرية التعبير وحرية الاعلام."

واضافت كلينتون "لا اعتقد ان ثمة ضرورة او انه من مصلحة تركيا ان تشن حملة."

وتابعت "يبدو لي انه لا يتسق مع ما احرزته تركيا من تقدم في مجالات اخرى. كشخص انظر من الخارج لا افهم ذلك."

وفي الوقت ذاته اشادت كلينتون بالنمو الاقتصادي والتقدم السياسي في تركيا كنموذج لدول اخرى في المنطقة.

واحتجز عدد من الصحفيين الاتراك في وقت سابق من العام الجاري لصلتهم بمؤامرة مزعومة للاطاحة بنظام الحكم.

وفي وقت سابق من العام ثار خلاف بين السفير الامريكي في انقرة فرانسيس ريكارديوني ومسؤولين اتراك لاعرابه عن قلقه بشأن اعتقال صحفيين.

وتفيد جهات رقابة على الاعلام ان نحو 60 صحفيا مودعون بالسجن وان عددا كبيرا منهم يعمل في مطبوعات يسارية او موالية للاكراد.

ه ل - م ه (سيس)