نذير العظمة.. انا اول من ابتكر القصيدة المدورة

Fri Oct 7, 2011 6:37am GMT
 

من جورج جحا

بيروت 7 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - يقول نذير العظمة احد شعراء مجلة (شعر) الشهيرة إنه اول من ابتكر ما سمي القصيدة المدورة في صيف سنة 1958 وان القصيدة لقيت اشادة من الشاعر الامريكي روبرت لويل ونشر ايضا اشادة بها من الشاعرين ادونيس ويوسف الخال.

وقد جاء ذلك في كتاب لنذير العظمة بعنوان (انا والحداثة ومجلة شعر) صدر عن (دار نلسن) في بيروت وجاء في 182 صفحة متوسطة القطع.

وفي فصل بعنوان "من اوراق الخميس روبرت لويل وعشر شموع" وهو اسم القصيدة والخميس هو خميس مجلة شعر الذي كانت تعقده المجلة تحدث العظمة عن الموضوع.

قال "الانفتاح على حركة الشعر العالمي كان من اهم ما ميز حركة مجلة (شعر) لا من خلال الترجمة فحسب بل بالعودة الى النصوص الاصيلة.

جمعت مجلة شعر عشر قصائد مترجمة من الشعر العربي المعاصر الى الانجليزية وارسلتها يوما الى روبرت لويل رئيس تحرير مجلة شعر الامريكية في شيكاجو لنشرها هناك وهو من اعلام الحداثة بعد تي.اس. اليوت.

قصائد ليوسف الخال وادونيس وخليل حاوي وبدر شاكر السياب وغيرهم وكان تعليق لويل في رسالة بالانجليزية تلاها يوسف الخال في خميس مجلة (شعر) في بيروت مثيرا للاهتمام مفاده "إن الشاعر العربي في القصائد المرسلة اليه والمترجمة يشرح اكثر مما يكشف عن حالته الشعرية. لذلك سيختار لويل اجزاء من هذه القصائد او من ترجماتها للنشر بينما سينشر قصيدة "عشر شموع" لنذير العظمة كاملة كما ترجمها فواز طرابلسي."

واتبع ذلك بعنوان فرعي هو (القصيدة المدورة) قال فيه "نذير العظمة اول من يبتكر القصيدة المدورة في الشعر العربي الحديث ويبدع نموذجا مستقبليا للقصيدة العربية. والتدوير الذي يبدو عفويا في "عشر شموع" ويتناسب مع معاناتها الانسانية عمّ فيما بعد واصبح من خصائص الحركة الشعرية الحديثة."

وقد نشر القصيدة في جريدة (النهار) اليومية وقال العظمة انه اثر نشرها صعد ادونيس ويوسف الخال الى برمانا حيث كان يسكن العظمة فلم يجداه فتركا له بالمحكية والفصحى رسالة تقدير وعتاب على نشرها في (النهار) لا في مجلة شعر.   يتبع