اعتقال مساعدة سابقة للرئيسة التنفيذية في نيوزكورب

Sat Jan 7, 2012 8:02am GMT
 

لندن 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت هيئة الاذاعة البريطانية إن الشرطة التي تحقق في فضيحة التجسس على مكالمات هاتفية هزت مجموعة نيوزكورب التابعة لامبراطور الاعلام روبرت مردوك اعتقلت مساعدة لريبيكا بروكس الرئيسة التنفيذية لوحدة الصحف البريطانية في نيوزكورب.

وقالت الشرطة أمس الجمعة إن المرأة البالغة من العمر 47 عاما اعتقلت صباح أمس في إيسيكس للاشتباه في محاولتها تحويل مجرى العدالة. ولم تذكر اسمها.

وأفادت الشرطة أن المرأة هي الشخص رقم 17 الذي يعتقل ضمن التحقيقات الجارية بشأن مزاعم بأن صحفيين في صحيفة نيوز أوف ذا وورلد تنصتوا على مكالمات هاتفية للحصول على أخبار. وأجبرت الفضيحة مردوك على بيع صحيفة نيوز أوف ذا وورلد.

وبروكس شخصية بارزة في الفضيحة التي تكشفت خيوطها العام الماضي بعد أن قررت اغلاق الصحيفة في اطار معركتها للاحتفاظ بوظيفتها. ويلقي صحفيون بالصحيفة باللوم عليها في هذا القرار وقالوا إن الخطوة كانت تهدف إلى حماية مركزها.

وقالت هيئة الاذاعة البريطانية إن المرأة التي اعتقلت هي تشيريل كارتر وكانت تعمل من قبل مع بروكس إلا أن نيوزكورب رفضت التعليق ورفضت الشرطة ذكر اسم المرأة.

ع ش - م ه (من)