افتتاح الندوة الدولية الرابعة لتاريخ الطباعة بمكتبة الإسكندرية

Tue Sep 27, 2011 3:16pm GMT
 

الإسكندرية (مصر) 27 سبتمبر أيلول (رويترز) - يشارك باحثون من 18 دولة عربية وأجنبية في الندوة الدولية الرابعة لتاريخ الطباعة والنشر بلغات وبلدان الشرق الأوسط والتي افتتحت اليوم الثلاثاء بمكتبة الإسكندرية وتحتفي باختيار مدينة يريفان الأرمينية عاصمة عالمية للكتاب 2012.

وقالت مكتبة الإسكندرية في بيان إن باحثين من الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وأرمينيا وأذربيجان وفرنسا وتركيا وكندا وإيطاليا والأردن المغرب والسودان وتونس والبحرين والجزائر ولبنان واليمن ومصر سيناقشون محاور تاريخية (الطباعة العربية بلغات الشرق الأوسط في بلدان الشرق الأوسط والشرق الأقصى وأوروبا وإفريقيا والأمريكتين) و(الخطوط الرقمية الطباعية.. التراثية والحديثة) و(تقنيات النشر والطباعة الحديثة بلغات الشرق الأوسط) و(الوسائط الطباعية المتعددة) و (المتاحف الطباعية الافتراضية).

وقال السفير الأرميني أرمين ملكونيان في الافتتاح إن مجموعة من الباحثين الأرمن سوف يستعرضون في الندوة تاريخ تطور الطباعة في أرمينيا إضافة إلى إقامة ورشة عمل ومعرض للمطبوعات الأرمينية القديمة.

وقال البريطاني جيفري روبر وهو خبير في مجال البيبلوجرافيا الإسلامية إن دراسة تاريخ الطباعة "مهملة في مقابل الاهتمام الزائد بدراسة المخطوطات... لا يمكن الاستغناء عن دراسة تاريخ الطباعة" مضيفا أن الندوة تكتسب أهميتها من التعرف على الدور البارز للطباعة في إحداث النهضة في العالم العربي والشرق الأوسط.

وتابع أن بحوث الندوة ستساعد على فهم أهمية دور وسائل النشر الإلكترونية الحديثة "في الثورات العربية الآن."

وقال بيان المكتبة إن الندوة التي تستمر ثلاثة أيام ستتطرق إلى "موضوع توثيق كتابات نكبة فلسطين 1948 حيث يلقي الباحث بلير كونتز بعد غد الخميس محاضرة عنوانها (توثيق كتابات النكبة.. النشر لكتاب المقاومة الفلسطينيين 1948-1982) ويستعرض فيها كتابات الشعراء والأدباء الفلسطينيين "بعد طردهم من بلادهم وديارهم."

وعقدت الدورة الأولى لتاريخ الطباعة والنشر في لغات وبلدان الشرق الأوسط في متحف جوتنبرج في ألمانيا عام 2002 وعقدت الندوة الثانية في المكتبة الوطنية الفرنسية بباريس عام 2005 وعقدت الندوة الثالثة في جامعة لايبزج بألمانيا عام 2008.

س ق - م ه (ثق)