إيران تفرج عن كويتيين وتقول إنهما ليسا جاسوسين

Sun Dec 18, 2011 9:55am GMT
 

طهران 18 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت وكالة أنباء مهر الايرانية اليوم الأحد إن ايران أفرجت عن كويتيين ظلا محتجزين طوال شهر وبرأتهما من تهمة التجسس.

واعتقل الاثنان وسط علاقات متوترة بين إيران ودول الخليج التي تقطنها أغلبية من السنة بعد اضطرابات في البحرين التي تسكنها أغلبية شيعية والتي ألقت المنامة باللوم فيها على طهران.

وقالت وسائل إعلام كويتية إن الإفراج عن الاثنين تم بعد مباحثات بين وزيري خارجية البلدين.

ونقلت مهر عن سفير إيران لدى الكويت روح الله قهرماني قوله إن الاثنين كانا يعملان بشكل غير مشروع كصحفيين في إيران ودخلا إيران بتأشيرة سياحية لكن تكهنات ترددت بأنهما جاسوسين كانت خاطئة.

وفي مؤشر على أن إيران تسعى لتهدئة العلاقات مع دول الخليج المجاورة التقى وزير الاستخبارات حيدر مصلحي بولي العهد السعودي الأمير نايف بن عبد العزيز في الأسبوع الماضي في أول اتصال رسمي منذ أن اتهمت الولايات المتحدة الجمهورية الإسلامية بمساندة مؤامرة لاغتيال السفير السعودي في واشنطن.

د م - م ه (سيس)