اسكتلندا لا تعتزم المطالبة بتسلم المقرحي

Mon Aug 29, 2011 1:08pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات وخلفية)

لندن 29 أغسطس اب (رويترز) - قالت اسكتلندا اليوم الإثنين إنه ليس لديها نية للمطالبة بتسلم عبد الباسط المقرحي المتهم الوحيد الذي أدين في تفجير طائرة متجهة إلى الولايات المتحدة عام 1988 فوق بلدة لوكربي الاسكتلندية.

وأدين المقرحي بتفجير طائرة بان امريكان في الرحلة رقم 103 المتجهة من لندن الى نيويورك يوم 21 ديسمبر كانون الاول عام 1988 . وقتل في الحادث 270 شخصا.

وصدر حكم على المقرحي في اسكتلندا بالسجن مدى الحياة لكن السلطات أفرجت عنه قبل عامين لاسباب انسانية وعاد الى ليبيا بعد اصابته بسرطان البروستاتا في مراحله المتقدمة حيث اعتقد ان امامه بضعة أشهر يعيشها.

وأغضب اطلاق سراحه بعض السياسيين في الولايات المتحدة وانتعشت امال البعض بعد سقوط العقيد معمر القذافي في ان يسمح قادة ليبيا الجدد بتسليم المقرحي.

لكن المجلس الوطني الانتقالي أعلن امس الاحد انه لا ينوي الموافقة على مثل هذا الطلب كما قالت اسكتلندا انها لا تعتزم التقدم بطلب لتسلم المقرحي.

وقال رئيس الوزراء الاسكتلندي أليكس سالموند في مقابلة مع شبكة سكاي نيوز "في الوقت الراهن السلطات المعنية في هذه المسألة هي الحكومة الاسكتلندية... والمجلس الوطني الانتقالي الليبي.

"لم تكن لدينا أبدا النية وليست لدينا النية للمطالبة بتسليم السيد المقرحي."

وأضاف "واضح تماما من المجلس الوطني الانتقالي الليبي أن وفقا لقوانيه فليست هناك أي نية للموافقة على مثل هذا التسليم."   يتبع