رئيس مجلس النواب العراقي يدعو القيادة السورية لوقف نزيف الدم

Tue Aug 9, 2011 4:23pm GMT
 

بغداد 9 اغسطس اب (رويترز) - دعا أسامة النجيفي رئيس مجلس النواب العراقي القيادة السورية اليوم الثلاثاء الى انتهاج سبيل الحكمة ووقف جميع الممارسات غير السلمية وما يتسبب عنها من نزيف للدم في سوريا.

وقال النجيفي في بيان صادر عن مكتبه إن "ما يحدث في سوريا الشقيقة من أحداث دامية انما يحز في النفس ويدعونا من باب الحرص على مصالح الشعب السوري الشقيق الطلب من الحكومة السورية موقفاً جريئاً وشجاعاً لوقف نزيف الدم انطلاقاً من مسؤوليتها في الحفاظ على الأرواح والممتلكات."

وأضاف النجيفي في بيانه الذي تلاه امام أعضاء مجلس النواب في جلسة اليوم انه "يدعو السلطات في سوريا الى إنتهاج سبيل الحكمة وطول النفس السياسي في التعامل مع الدعوات المتعاظمة بين مختلف قطاعات الشعب السوري الشقيق وضرورة الاسراع بادخال اصلاحات سياسية واقتصادية ملموسة على النظام السياسي برمته بما ينسجم وتحقيق تطلعات الشعب السوري."

كانت سوريا قد واجهت سيلا من الانتقادات والادانات الدولية بما في ذلك موجة مفاجئة من الانتقادات العربية بسبب استخدامها القوة لمواجهة المحتجين.

ورغم كل تلك الانتقادات الا ان قوات الرئيس السوري بشار الاسد استمرت في هجومها على عدد من المدن السورية.

وابرز الانتقادات تلك التي وجهتها المملكة العربية السعودية والتي صدرت قبل يومين والتي قالت ان الاسد يخاطر بالمزيد من الاضطرابات ما لم يوقف اراقة الدماء ويجري اصلاحات. وحذت كل من الكويت والبحرين حذو السعودية في استدعاء سفيرها من دمشق.

ودعا النجيفي السلطات السورية الى "أهمية تعزيز لغة الحوار بين جميع الأطراف والامتناع عن الاستخدام المفرط للقوة وعسكرة المجتمع للحيلولة دون اختراق جهات لا تريد الخير لسوريا ولشعبها الشقيق."

وقال "إن ما يحدث من قمع للحريات وإراقة للدم السوري أمر مدان وغير مقبول."

و ا - م ه (سيس)