مصرف الإمارات المركزي يطلب من البنوك تجميد أصول ليبية

Mon Jun 20, 2011 11:57am GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

أبوظبي 20 يونيو حزيران (رويترز) - قال مسؤول اليوم الاثنين إن مصرف الإمارات المركزي أصدر توجيهات للبنوك بتجميد أصول 19 فردا ومؤسسة ليبية وإن من المتوقع استكمال تقرير حول هذا الإجراء خلال أسبوع.

وكانت دول غربية والامم المتحدة قد فرضت سلسلة من العقوبات على ليبيا حيث يقاتل المعارضون لانهاء حكم العقيد معمر القذافي الممتد منذ 41 عاما وجمدت اصولا للقذافي وأفراد من الدائرة المقربة منه.

وقال عبد الرحيم العوضي المدير التنفيذي لوحدة مكافحة غسل الأموال التابعة للمصرف المركزي للصحفيين إن المصرف أصدر توجيهات للبنوك ببدء البحث عما لديها من أصول وتجميدها.

وأضاف على هامش مؤتمر لمكافحة غسل الأموال في أبوظبي إن من المتوقع استكمال التقرير الذي سيقدم إلى وزارة الشؤون الخارجية خلال أسبوع أو نحو ذلك.

وقال المصرف إن دولة الامارات وهي ثالث أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم تعتزم تشديد قواعد الافصاح عن الاموال اعتبارا من سبتمبر ايلول لتحسين تتبع التدفقات النقدية المشتبه بها.

وتكافح دبي من أجل تحسين صورتها كملاذ لأنشطة غسل الاموال منذ لفتت هجمات 11 سبتمبر ايلول 2001 على الولايات المتحدة الانتباه الى السهولة النسبية في تحريك الاموال من خلال المدينة.

وفي مارس اذار طلبت جماعات تسعى لمكافحة الفساد من السلطات الاماراتية اتخاذ اجراء حيال احتمال نقل اصول للرئيسين المخلوعين المصري والتونسي وأنصارهما الذين يبحثون عن ملاذ امن في البلاد.

ورفض العوضي التعليق عندما سئل حول هذا الامر.   يتبع