لبنان يتسلم قرار الاتهام المتعلق باغتيال رفيق الحريري

Thu Jun 30, 2011 12:41pm GMT
 

من ليلى بسام

بيروت 30 يونيو حزيران (رويترز) - قال مدعي عام التمييز اللبناني القاضي سعيد ميرزا انه تسلم اليوم الخميس القرار الاتهامي ومذكرات توقيف بحق اربعة اشخاص من وفد المحكمة المدعومة من الامم المتحدة التي تحقق في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري في عام 2005.

ورحب سعد الحريري رئيس وزراء لبنان السابق ونجل رفيق الحريري بصدور لائحة الاتهام التي طال انتظارها ووصف الحدث بانه "لحظة تاريخية" ودعا حكومة رئيس الوزراء نجيب ميقاتي الى التعاون مع المحكمة.

ولم يكشف ميرزا عن محتويات لائحة الاتهام ولكن وسائل الاعلام اللبناني قالت ان القرار يعتقد انه يوجه الاتهام الى اربعة اعضاء بحزب الله بالتورط في التفجير الذي وقع في بيروت في 14 فبراير شباط عام 2005 واودى بحياة رفيق الحريري و22 اخرين.

وحزب الله الذي يشكل مع حلفائه السياسيين الاغلبية في حكومة ميقاتي الجديدة ينفي اي دور له في مقتل الحريري ويصف المحكمة بانها اداة في يد اسرائيل والولايات المتحدة.

ويريد حزب الله الذي تعهد بعدم تسليم اي عضو من اعضائه توقف لبنان عن التعاون مع المحكمة وسحب القضاة اللبنانيين ووقف مساهمة البلاد في تمويل المحكمة.

وبعد اسبوعين من تشكيل الحكومة صدر اليوم الخميس بيانا وزاريا يشدد على أهمية "موضع الحقيقة في جريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ومتابعة مسار المحكمة الدولية."

وكان ميقاتي قال انه يريد من الحكومة احترام التزامات لبنان الدولية ما لم يخرج موقف وطني جامع مغاير لذلك.

وقال الحريري في بيان ان "المسؤولية تفرض على الجميع... الامتناع عن التشويش على مسار العدالة وان نجعل من الاعلان عن صدور القرار الاتهامي فرصة لقيام الدولة اللبنانية بمسؤولياتها والتزام الحكومة اللبنانية بالتعاون الكامل مع المحكمة الدولية وعدم التهرب من ملاحقة المتهمين وتسليمهم الى العدالة التي هي ضمانة الديمقراطية والاستقرار."   يتبع