سفير امريكا في أفغانستان يحذر كرزاي من انتقاد الغرب

Mon Jun 20, 2011 1:10pm GMT
 

(لإضافة رد متحدث باسم كرزاي)

من ايما جراهام هاريسون

كابول 20 يونيو حزيران (رويترز) - وجه السفير الامريكي في كابول تحذيرا شبه مستتر للرئيس الافغاني حامد كرزاي مفاده أن الانتقادات القاسية للغرب قد تعرض الجنود للخطر وكذا التمويل المهم لبقاء الحكومة الافغانية.

وطبقا لما جاء في نص كلمة أذيعت في وقت متأخر امس الاحد قال السفير كارل ايكنبري إنه يرى أن تعليقات "بعض" القادة الافغان "ضارة وغير ملائمة".

ورغم أن السفير الامريكي لم يذكر الرئيس الافغاني بالاسم فقد بدا أن التعليقات رد مباشر على سلسلة من الانتقادات العنيفة ضد القوات الغربية العاملة في افغانستان وللبرامج الدبلوماسية وبرامج المعونات المرتبطة بها.

وكان كرزاي قال في كلمة غاضبة ألقاها في الآونة الأخيرة إن الجنود الاجانب يجازفون بأن ينظر اليهم كمحتلين بسبب الخسائر البشرية المدنية التي تسببوا فيها. وفي الاسبوع الماضي قال إن الغرب يلوث البلاد بأسلحة تحوي مواد كيماوية سامة.

وقال ايكنبري إن تلك التعليقات جعلته يشعر بالخزي وأعجزته عن الكلام أمام اقارب قتلى الحرب الامريكيين.

واضاف أمام جمع من الطلبة والاكاديميين في جامعة هرات بغرب افغانستان "عندما أسمع بعض زعمائكم يصفوننا بالمحتلين أعجز عن النظر في أعين أولئك الآباء والزوجات والأبناء المكلومين وإعطائهم إجابة مريحة."

ومضى قائلا في إضافة ألحقها بكلمة عن التعليم والنقل "عندما نسمع أننا نوصف بالمحتلين وبما هو أسوأ فإننا نطعن في كرامتنا ونبدأ في فقد رغبتنا في الاستمرار."   يتبع