الصين تحذر شركاتها النفطية من تنامي المخاطر في اليمن

Fri Oct 21, 2011 1:29pm GMT
 

من تشين ايتسو وجودي هوا

بكين 21 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون في قطاع النفط إن الحكومة الصينية أمرت شركات النفط الصينية العاملة في اليمن الأسبوع الماضي بأخذ إجراءات احترازية لحماية أصولها وضمان سلامة العاملين مع تفاقم الموقف السياسي هناك.

وتنتج شركتا سينوبك وسينوكيم الصينيتان المملوكتان للدولة معا نحو 20 ألف برميل من النفط الخام يوميا في اليمن أو ثمانية بالمئة من إجمالي إنتاج البلاد.

ولسينوبك وحدها مئات العاملين في اليمن.

وقال تاجر صيني في لندن "بعد سوريا يحذروننا الآن بشأن اليمن." وأضاف أن مقر شركته في بكين نقل الأسبوع الماضي رسالة تحذير من وزارة الشؤون الخارجية.

وسيصوت مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة على مشروع قرار أعدته بريطانيا بشأن اليمن يدين الحملة التي تشنها الحكومة على المتظاهرين المنادين بالديمقراطية ويدعو لمحاسبة المسؤولين.

وأشار تصريح للمتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية جيانغ يو في وقت سابق اليوم الجمعة إلى أن الصين لن تعارض القرار.

وسحبت سينوبك ثاني أكبر شركة صينية حكومية للطاقة عامليها في مارس اذار خلال جولة العنف السابقة لكنها أعادتهم إلى حقول النفط في أغسطس آب.

وقال التاجر المقيم في لندن "هذه (20 ألف برميل يوميا) ليست كمية ضئيلة من النفط. هذه أصول تم الحصول عليها بصعوبة."   يتبع