المصريون يعودون إلى صناديق الاقتراع وهدوء بالقاهرة بعد الاشتباكات

Wed Dec 21, 2011 1:45pm GMT
 

(إعادة لحذف "مقدمة ثانية" من العنوان الرئيسي للخبر)

من محمد عبد اللاه

القاهرة 21 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - بدأت اليوم الأربعاء جولة الإعادة في المرحلة الثانية من انتخابات مجلس الشعب المصري التي حقق حزبان إسلاميان مكاسب كبيرة فيها إلى الآن.

وألقت خمسة أيام من الاشتباكات العنيفة في القاهرة بظلالها على الانتخابات وهي الأولى منذ الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط في الانتفاضة الشعبية التي اندلعت يوم 25 يناير كانون الثاني.

ووجهت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون لوما شديدا للمجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد على العنف الذي استهدف أيضا محتجات سحل جنود إحداهن وتعرت أمام الكاميرات.

وعم الهدوء ميدان التحرير والشوارع المؤدية إليه الليلة الماضية للمرة الأولى منذ نحو أسبوع. وفي الليلة السابقة لاحق جنود من قوات مكافحة الشغب مئات المحتجين المطالبين بإنهاء فوري للإدارة العسكرية لشؤون البلاد. وقال نشطاء إن العشرات أصيبوا وإن الجنود استخدموا الأعيرة الحية وأعيرة الصوت وطلقات الخرطوش لطرد المحتجين من الميدان.

وبحسب مصادر طبية قتل 14 محتجا في الاشتباكات الأخيرة إضافة إلى نحو 42 قتلوا في اشتباكات بدأت يوم 19 نوفمبر تشرين الثاني واستمرت نحو أسبوع.

وتجرى انتخابات مجلس الشعب على ثلاث مراحل بدأت أولاها يوم 28 نوفمبر تشرين الثاني وستنتهي الانتخابات قبل منتصف الشهر المقبل.

وبدأت لجان الانتخاب في استقبال الناخبين في الساعة الثامنة صباحا (0600 بتوقيت جرينتش) لكن شهودا قالوا إن بدء التصويت تأخر في بعض اللجان.   يتبع