تاجر سيارات يحصل على تعويض بملايين الدولارات لربط اسمه بطالبان

Wed Nov 2, 2011 7:16am GMT
 

موبيل (الاباما) 2 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - حصل تاجر سيارات على 7.5 مليون دولار كتعويض من منافس له أطلق على الشركة الكبيرة التي يملكها في جنوب غرب الاباما اسم (تويوتا طالبان).

ورفع شون اصفهاني الايراني المولد صاحب شركة (ايسترن شور تويوتا) في دافني بولاية الاباما دعوى تعويض طلب فيها 28 مليون دولار من شركة (بوب تيلور تويوتا) قال فيها ان عاملين في تلك الشركة ومقرها فلوريدا شوهوا سمعته لدى الزبائن بتصويره على انه اسلامي متشدد.

وقال اصفهاني لرويترز أمس الثلاثاء بعد صدور الحكم "الشعور الذي أحسست به في المحكمة بعد تكشف الحقيقة يساوي عندي أكثر من اي أموال يمكن ان يعطيها لي أحد."

وجاء في دعوى التعويض التي رفعها اصفهاني ان فريد كينر مدير المبيعات في بوب تيلور أبلغ على الاقل رجلا وزوجته كانا يفكران في شراء سيارة من ايسترن شور تويوتا عام 2009 ان اصفهاني من الشرق الاوسط وانه "يساعد بالاموال متمردين هناك ويقوم ايضا بغسل اموال لصالحهم."

وقال اصفهاني في دعواه انه حصل على الجنسية الامريكية بعد ان فر من وطنه ايران عقب الثورة الاسلامية التي اطاحت بالشاه المدعوم من الولايات المتحدة عام 1979 . وفتح توكيلا لسيارات تويوتا عام 2007 .

وحركة طالبان هي حركة اسلامية متشددة في أفغانستان وباكستان.

كما اتهم أحد مسؤولي المبيعات في شركة بوب تيلور بانه قال لنفس الزوجين ان اصفهاني من العراق ووصفه بانه "ارهابي" يعرض الجنود الامريكيين ومن بينهم شقيق البائع للخطر.

وجاء في الدعوى ان البائع قال للزوجين ان اصفهاني "يحول المال لاسرته ولارهابيين اخرين. أخي هناك وما تفعلانه (بشراء السيارة منه) يساهم في قتل أخي."

وتداولت المحكمة ثلاث ساعات قبل ان تصدر حكمها بدفع المدعى عليه 2.5 مليون دولار كتعويض عن الاضرار وخمسة ملايين دولار كتعويض تأديبي.

أ ف - أ ح (سيس)(من)