حرق مكتب مجلة فرنسية ساخرة في باريس

Wed Nov 2, 2011 8:50am GMT
 

باريس 2 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال رئيس تحرير مجلة (شارلي ابدو) الفرنسية الساخرة لاذاعة (اوروبا 1) إنه تم إشعال النيران في مكتب المجلة بباريس في الساعات الاولى من صباح اليوم الاربعاء.

وذكرت وسائل إعلام أن الهجوم وقع بعدما نشرت المجلة عددا قالت إن النبي محمد شارك في تحريره وأطلقت على العدد اسم (شريعة ابدو) في اشارة للشريعة الاسلامية.

وقال رئيس تحرير المجلة ولا يعرف من اسمه سوى شارب "كسرت نافذة وألقيت قنبلة مولوتوف في الداخل."

وذكر مصدر في الشرطة أن الحريق نشب حوالي منتصف الليل مضيفا أن أحدا لم يصب في الهجوم.

وبدا أن موقع المجلة على شبكة الانترنت تعرض للاختراق اليوم وظهرت عليه صور لمسجد وعبارة "لا إله إلا الله".

ي ا - أ ح (سيس)