ناسا تتوقع سقوط قمر صناعي قديم خارج امريكا الشمالية

Thu Sep 22, 2011 7:55pm GMT
 

من ايرين كلوتز

كيب كنافيرال (فلوريدا) 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت إدارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) إن من المتوقع أن يسقط قمر صناعي تابع لها انتهي عمره الافتراضي غدا الجمعة لكنه لن يسقط على امريكا الشمالية على الأرجح.

ويسقط قمر ابحاث الطبقة العليا من الغلاف الجوي -البالغ وزنه 5900 كيلوجرام ويماثل حجم حافلة- ببطء من المدار منذ انتهت مهمته في عام 2005. ومن المتوقع أن يعاود الدخول إلى الغلاف الجوي للأرض ويتفكك غدا الجمعة.

وسوف يحترق الكثير من الحطام عندما يخترق القمر الصناعي الغلاف الجوي لكن يتوقع أن تبقى حوالي 26 قطعة يبلغ وزنها الاجمالي 500 كيلوجرام وتسقط في مكان ما على الأرض.

ونظرا لأن القمر الصناعي يسقط متقلبا لم تتمكن ناسا وسلاح الجو الأمريكي اللذان يقتفيان أثر الحطام الفضائي حتى الآن من توقع متى سيعود إلى الارض وأين سيسقط بشكل دقيق.

ولأن 75 في المئة من مساحة الأرض تغطيها المياه كما توجد بها مناطق صحراوية شاسعة وغير ذلك من المناطق غير المأهولة تقول ناسا إن احتمال إصابة شخص بأي جزء من الحطام الناجم عن القمر ضعيف للغاية.

ويحلق القمر فوق مناطق كثيرة من أنحاء الأرض لأنه يدور في مدار بين خطي العرض 57 شمالا و57 جنوب خط الاستواء. ويصل ارتفاعه اليوم الخميس الى نحو 185 كيلومترا فوق الارض.

وقالت ناسا في موقعها على الانترنت يوم الخميس ان من المتوقع عودته الى الارض عصر الجمعة.

واوضحت "لن يكون القمر الصناعي مارا فوق امريكا الشمالية في هذا الوقت. من السابق لأوانه التكهن بموعد ومكان عودته بمزيد من اليقين لكن التوقعات ستصبح أكثر تحديدا خلال ما بين 24 و36 ساعة قادمة."

وأطلق القمر الصناعي الذي يبلغ طوله 10.6 متر وقطره 4.5 متر الى المدار على متن مكوك فضائي في عام 1991 لدراسة طبقة الاوزون ومواد كيماوية أخرى في الغلاف الجوي للأرض.

س ع - أ س (عم) (من)