سيف الإسلام يحشد الأنصار للقذافي بعد ظهور مفاجيء له في طرابلس

Tue Aug 23, 2011 7:59am GMT
 

من أولف ليسينج وميسي ريان

طرابلس 23 أغسطس اب (رويترز) - وصل سيف الاسلام ابن الزعيم الليبي معمر القذافي في ساعة متأخرة امس الاثنين إلى فندق بطرابلس ينزل به المراسلون الاجانب مع مجموعة من أنصاره وطالب أنصاره بالاحتشاد لصد المعارضين الذين يقولون إنهم يسيطرون على أغلب أجزاء العاصمة الليبية.

وزار سيف الإسلام فندق ريكسوس ليعلن أن الحكومة تنتضر في المعركة مع المعارضة.

واصطحب الصحفيين إلى باب العزيزية معقل أبيه. وأظهرت لقطات تلفزيونية سيف الإسلام وهو يبتسم ويلوح ويصافح أنصاره وكذلك يرفع يديه بعلامة النصر.

وقال "الشعب الليبي هب بالكامل برجاله بنسائه ومواطنين وقاموا بكسر العمود الفقري للمتمردين والجرذان والعصابات امس واليوم."

وطالب أنصاره بحمل السلاح وقال إنهم سيهاجمون المعارضين.

وكانت المعارضة الليبية والمحكمة الجنائية الدولية في لاهاي قد أذاعتا خبرا عن اعتقال سيف الإسلام ويثير ظهوره أمام وسائل الإعلام الأجنبية تساؤلات حول مصداقية المعارضة.

وقال نجل القذافي إن طرابلس تحت سيطرة الحكومة وأنه لا يبالي بأمر الاعتقال الذي أصدرته المحكمة الجنائية الدولية التي تسعى لاعتقاله هو ووالده بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

أما القذافي نفسه فلم يظهر قبل أسابيع من وصول المعارضة إلى العاصمة في مطلع الأسبوع. لكن عندما سئل سيف الإٍسلام عما إذا كان والده بخير في طرابلس أجاب "بالطبع".   يتبع