استطلاع: فرنسا أكثر الدول تشاؤما بشأن الاقتصاد

Fri Dec 23, 2011 8:23am GMT
 

باريس 23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه اليوم الجمعة أن فرنسا تتقدم دول العالم كأكثر البلدان تشاؤما إزاء المستقبل الاقتصادي وسجلت أقل درجة على الإطلاق منذ ما يزيد على 30 عاما.

وأوضح استطلاع "نهاية العام" الذي أجرته مؤسسة جالوب الدولية وشمل 51 بلدا أن فرنسا تصدرت قائمة الدول الأكثر تشاؤما فيما يتعلق بالاقتصاد تليها أيرلندا ثم النمسا.

وأعطيت فرنسا درجة ناقص 79 وهو ما يقل 20 نقطة عما سجلته العام الماضي كما أن هذه أقل درجة تسجل في الاستطلاع منذ عام 1978 .

وجاء في نتيجة الاستطلاع "أوروبا تتصدر قائمة الإحباط تليها أمريكا الشمالية... أما بقية مناطق العالم تتقدمها افريقيا فمازالت متفائلة في الأغلب."

ويزداد تشاؤم الناخبين الفرنسيين في وقت تقترب فيه انتخابات الرئاسة في أبريل نيسان ووسط أزمة منطقة اليورو التي تهدد بإحداث فوضى داخل فرنسا وفي القارة الأوروبية عامة.

وتزداد المخاوف بسبب ارتفاع البطالة وتراجع القوة الشرائية وتراخي نظام الرعاية الاجتماعية الذي كان معروفا بقوته في فرنسا حتى رغم أنها تجنبت إجراءات التقشف التي اتخذت في بلدان مثل اليونان وأسبانيا.

ومن بين الدول التي شملها الاستطلاع جاءت نيجيريا كأكثر الدول تفاؤلا فيما يتعلق بالرخاء الاقتصادي تليها فيتنام وغانا.

وأجري الاستطلاع مع ما بين 500 و2700 شخص في كل بلد إما عن طريق الهاتف أو الإنترنت أو بالمقابلة الشخصية في الفترة من 26 أكتوبر تشرين الأول إلى 13 ديسمبر كانون الأول.

أ ح (قتص)