محكمة تدين فلسطينيا بقتل أسرة يهودية

Wed Aug 3, 2011 11:17am GMT
 

القدس 3 أغسطس اب (رويترز) - قالت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي اليوم الأربعاء إن محكمة عسكرية اسرائيلية أدانت فلسطينيا بقتل خمسة من أفراد أسرة اسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة في مارس اذار.

وأدين حكيم عوض (18 عاما) امس الثلاثاء بعد أن أقر بأنه هو وشقيقه الذي يحاكم أيضا بتهمة القتل قتلا زوجين يهوديين وثلاثة من أبنائهما أحدهم رضيع كان عمره ثلاثة أشهر في منزلهم بمستوطنة يتمار.

وكان هذا الحادث واحدا من أسوأ الهجمات التي تستهدف اليهود في الضفة الغربية منذ سنوات. وأدانت السلطة الفلسطينية الحادث.

وجاء في عريضة الاتهام أن الشقيقين اقتحما منزل الأسرة اليهودية ليلا وطعنا الأطفال والأب ثم أطلقا الرصاص على الأم التي حاولت المقاومة.

وقال نمرود ألوني وهو ضابط كبير في الجيش قاد البحث عن المهاجمين للصحفيين إن القتل لم يكن مخططا له لكن الاثنين شجعا بعضهما بعضا بعد أن خططا في باديء الأمر لسرقة سلاح في المستوطنة.

وقالت المتحدثة باسم الجيش إنه لم يتحدد بعد موعد للحكم عل عوض في حين سيمثل شقيقه أمجد (19 عاما) أمام المحكمة في هذه القضية يوم 16 أغسطس آب.

د م - أ ح (سيس)