مقتل العشرات في انفجار بالعاصمة الصومالية

Tue Oct 4, 2011 12:48pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

من عبدي شيخ ومحمد أحمد

مقديشو 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - شن مقاتلون من حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة هجوما بشاحنة ملغومة في وسط العاصمة الصومالية مقديشو اليوم الثلاثاء مما أسفر عن مقتل 65 على الأقل في أعنف هجوم تشنه الحركة منذ بدء حملتها عام 2007 .

وقال شهود إن الشاحنة انفجرت عند بوابة مجمع يضم أربع وزارات في منطقة يطلق عليها الكيلومتر أربعة من العاصمة مقديشو حيث تجمع طلاب للخضوع لاختبارات دراسية.

وقال علي موسى منسق خدمات الاسعاف في مقديشو لرويترز "نقلنا 65 جثة و50 مصابا... ما زال البعض في المكان ومعظم المصابين يعانون من حروق."

وسحبت حركة الشباب التي أعلنت مسؤوليتها عن تفجير اليوم أغلب مقاتليها من مقديشو في أغسطس آب مما أتاح للقوات الحكومية وجنود الاتحاد الافريقي السيطرة على أغلب أجزاء العاصمة لكن المقاتلين توعدوا بمهاجمة منشآت حكومية.

وقال بادي أنكوندا وهو متحدث باسم قوة الاتحاد الافريقي في الصومال إن بين القتلى طلبة وجنودا من القوات الحكومية.

وقال مراسل رويترز إنه رأى تسع جثث عند المجمع الذي يقع في منطقة من العاصمة تحت سيطرة القوات الحكومية وقوات الاتحاد الافريقي التي تتألف من جنود من أوغندا وبوروندي.

وأدى الانفجار إلى تدمير أكشاك قرب المجمع وإحراق واجهات مبان حكومية. وتناثر حطام الانفجار على بعد مئات الأمتار.   يتبع