بيلاي: محاكمات النشطاء في البحرين يشوبها "اضطهاد سياسي"

Fri Jun 24, 2011 1:50pm GMT
 

من ستيفاني نيبهاي

جنيف 24 يونيو حزيران (رويترز) - قال مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة اليوم الجمعة إن المحاكمات التي انتهت بإصدار أحكام بالسجن مدى الحياة ضد ثمانية من نشطاء الشيعة البارزين وزعماء المعارضة في البحرين تتسم "باضطهاد سياسي".

وقالت رافينا شمداساني المتحدثة باسم نافي بيلاي المفوضة السامية لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة إن بيلاي ستبعث برسالة إلى الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين تنقل إليه فيها قلقها من العقوبات القاسية التي صدرت استنادا إلى اتهامات فضفاضة للغاية.

وقالت شمداساني في مؤتمر صحفي في جنيف "هناك قلق كبير من أن تكون حقوق المحاكمة العادلة للمتهمين -وكثير منهم مدافعون معروفون عن حقوق الإنسان- لم تحترم. وتبدو المحاكمات تحمل علامات الاضطهاد السياسي."

وأصدرت محكمة بحرينية أحكاما بالسجن المؤبد على ثمانية من النشطاء الشيعة وزعماء المعارضة لاتهامات بالتآمر لقلب نظام الحكم اثناء الاحتجاجات التي عصفت بالبلاد هذا العام.

وشملت المحاكمات 21 متهما حوكم ستة منهم غيابيا. ووجهت اليهم اتهامات بالتخطيط لقلب نظام الحكم بالقوة بالتآمر مع "منظمة ارهابية" تعمل لحساب دولة اجنبية. ويمكن للمتهمين استئناف الاحكام.

وعبر بان جي مون الأمين العام للأمم المتحدة ووزارة الخارجية الأمريكية عن انزعاجهما من الأحكام القاسية.

وطالبت الاحتجاجات التي جرى سحقها في مارس آذار الماضي بنظام ملكي دستوري وبوضع حد لما وصفه المحتجون بأنه تمييز طائفي.

وأرجأت محكمة عسكرية بحرينية الأسبوع الماضي محاكمة 48 طبيبا اعتقلوا أثناء حملة على المعارضة بعد أن قال محاموهم إنهم تعرضوا للتعذيب أثناء احتجازهم.   يتبع