رئيس الفلبين يلتقي بزعيم أكبر جماعة متمردة

Fri Aug 5, 2011 7:28am GMT
 

مانيلا 5 أغسطس اب (رويترز) - قالت مصادر حكومية ومصادر في جبهة مورو الاسلامية للتحرير اليوم الجمعة ان الرئيس الفلبيني بنينو أكينو التقى مع زعيم الجماعة وهي أكبر جماعة متمردة في الفلبين في أحد فنادق العاصمة اليابانية طوكيو على أمل دفع عملية السلام قدما.

والتقى اكينو مساء امس الخميس مع الحاج مراد ابراهيم زعيم الجبهة لنحو ساعتين في فندق قريب من مطار ناريتا الياباني الدولي. وانضم اليهما رئيسا فريقي التفاوض.

وقال عضو لجنة السلام التي تمثل المتمردين في اتصال هاتفي "اتفق الزعيمان على تسريع مسار التفاوض لانهاء الصراع في جنوب الفلبين." ووصف الجلسة بانها "جلسة تعارف".

ومن جانبه أكد متحدث باسم حكومة مانيلا الاجتماع لكنه رفض اعطاء اي تفاصيل. وقال المسؤول لرويترز "سنصدر بيانا رسميا في وقت لاحق لكن بالقطع هذا تطور ايجابي في مفاوضات السلام."

ويعقد الجانبان جولة أخرى من المفاوضات في 15 اغسطس اب في العاصمة الماليزية كوالالمبور. وتعتزم حكومة الفلبين طرح اقتراح بديل لاقتراح المتمردين بانشاء "دولة داخل الدولة" في الاقاليم التي تقطنها غالبية مسلمة في جنوب الفلبين وهي دولة غالبية سكانها كاثوليك.

وتعهد أكينو بالسعي للتوصل الى اتفاق سياسي لانهاء تمرد الماويين وتمرد الاسلاميين في صراع أودى بحياة 160 الف شخص وشرد مليونين خلال الاربعين عاما الماضية.

أ ف - أ ح (سيس)