رئيس وزراء تونس يتحدث عن امكانية اجراء استفتاء ويحل نقابات الأمن

Tue Sep 6, 2011 12:12pm GMT
 

من طارق عمارة

تونس 6 سبتمبر ايلول (رويترز) - قال رئيس وزراء تونس في الحكومة الانتقالية الباجي قائد السبسي اليوم الثلاثاء ان اجراء استفتاء لتحديد مهمة المجلس التأسيسي أمر وراد وانه سيجري مشاورات بهذا الشأن.

وتأتي هذه التصريحات وسط جدل كبير بين احزاب تطالب بالاستفتاء واخرى ترفضه.

ومن المقرر ان تجري تونس انتخابات لاختيار أعضاء المجلس التأسيسي في 23 اكتوبر تشرين الأول.

وقال السبسي في خطاب وجهه للامة "انتخابات 23 اكتوبر ستجري في موعدها.. احب من احب وكره من كره."

لكنه رد على الدعوات باجراء استفتاء حول مهام ومدة عمل المجلس التأسيسي بالقول "هناك من دعا الى اجراء استفتاء. يجب ان يناقش هذا الامر في مجلس الوزراء. رئيس الدولة هو من يمكنه ان يتخذ القرار لكني لا استبعد هذا الامر. هذا ممكن. يجب التشاور مع كل الاحزاب."

وتطالب عدة احزاب من بينها الحزب الديمقراطي التقدمي باجراء استفتاء على مهام ومدة المجلس التأسيسي بينما ترفض حركة النهضة الاسلامية هذا الاستفتاء وترى أنه ينقص من عمل المجلس التأسيسي وتقوده احزاب على صلة بالنظام السابق.

وفي نفس الخطاب اعلن السبسي حل كل نقابات الامن بعد اشهر من موافقة الحكومة على تأسيسها في خطوة قد تثير استياء فئات واسعة من الامن.

وكانت نقابة قوات الامن قررت عزل مسؤول امني رفيع امس الاثنين لكن السبسي رفض في خطابه هذا القرار وقال انه "تمرد غير مقبول تماما وليس من مهامهم."   يتبع