مسؤول أمريكي.. قوات القذافي أطلقت صاروخ سكود

Tue Aug 16, 2011 12:50pm GMT
 

من روبرت بيرسل

بنغازي (ليبيا) 16 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤول دفاعي أمريكي إن قوات الزعيم الليبي معمر القذافي أطلقت صاروخ سكود للمرة الأولى منذ بدء الصراع في ليبيا وذلك بعدما جعل تقدم المعارضين صوب طرابلس القذافي معزولا في العاصمة.

وسيطر المعارضون الذين يقاتلون لإنهاء حكم القذافي الممتد منذ 41 عاما على بلدتين استراتيجيتين بالقرب من طرابلس على مدى اليومين الماضيين وقطعوا عن العاصمة خطوط إمدادها ولم يتركوا أمام الزعيم الليبي خيارات كثيرة للبقاء في السلطة.

لكن قوات القذافي تشن هجوما مضادا في إحدى هاتين البلدتين وهي بلدة الزاوية الواقعة غربي طرابلس. وقال صحفي من رويترز في منطقة قريبة إنه سمع أصوات أربعة صواريخ جراد روسية الصنع تسقط في البلدة اليوم الثلاثاء.

وذكر المسؤول الأمريكي أن صاروخ سكود أطلق صباح يوم الأحد من موقع على بعد نحو 80 كيلومترا شرقي مدينة سرت مسقط رأس القذافي وأنه سقط شرقي مدينة البريقة الساحلية النفطية التي يقاتل المعارضون للسيطرة عليها.

وأضاف المسؤول الذي لم يذكر اسمه أن الصاروخ سقط في الصحراء ولم يصب أحدا. ولم يرد تعليق فوري من الحكومة في طرابلس على الأمر.

وقال شاشانك جوشي الزميل المساعد في المعهد الملكي البريطاني للخدمات المتحدة إن إطلاق الصاروخ -الذي لا يمثل تهديدا عسكريا كبيرا لأنه لا يتميز بالدقة- دليل على اليأس الذي دب في نظام القذافي.

وأضاف "إنه إشارة واضحة إلى أن النظام في وضع صعب للغاية."

وتستخدم قوات القذافي صواريخ جراد القصيرة المدى منذ بدء القتال قبل ستة أشهر لكنها لم تنشر من قبل صواريخ سكود التي يقدر مداها بنحو 300 كيلومتر.   يتبع