مؤشر نيكي الياباني يهبط وسط توقعات بخسائر في شركات كبرى

Fri Jan 27, 2012 7:18am GMT
 

طوكيو 27 يناير كانون الثاني (رويترز) - هبط مؤشر نيكي القياسي الياباني اليوم الجمعة مواصلا تراجعه عن أعلى مستوى في ثلاثة أشهر والذي سجله في وقت سابق هذا الأسبوع.

وجاء الانخفاض وسط توقعات بخسائر سنوية كبيرة لمؤسسة إن.إي.سي ولشركة نينتندو وشركة نيبون للصلب.

وهبط مؤشر نيكي ‪.N225‬ لأسهم الشركات اليابانية الكبرى 0.1 بالمئة مسجلا 8841.22 نقطة لكنه ارتفع بنسبة 0.9 بالمئة خلال الأسبوع ليكون هذا ثالث أسبوع من المكاسب للأسهم اليابانية.

وسجل المؤشر زيادة بنسبة 4.6 في المئة هذا الشهر وإذا أنهى الشهر على نفس مستوى المكاسب الحالية فسيكون هذا أفضل أداء خلال شهر يناير كانون الثاني منذ عام 1999 .

وانخفضت أسهم نينتندو وإن.إي.سي متأثرة بنجاحات أجهزة الآي فون من إنتاج شركة أبل.

وأعلنت نينتندو عن هبوط حاد في أرباحها الفصلية وتوقعت خسارة سنوية أكبر من المتوقع لضعف الإقبال على أجهزتها ذات البعد الثلاثي وألعاب وي مع تحول المستهلكين إلى أجهزة الآي فون والآي باد.

وتراجع سهم نينتندو 4.1 في المئة عند الإغلاق بعد أن هوى بما يصل إلى 7.8 في المئة مسجلا أدنى مستوياته منذ ثمانية أعوام.

وانخفض سهم إن.إي.سي 7.1 في المئة بعد أن حذرت الشركة أمس الخميس من أنها ستخفض عمالتها بواقع عشرة آلاف وظيفة وستسجل خسارة صافية بواقع 100 مليار ين (1.3 مليار دولار) خلال العام المنتهي في مارس آذار نظرا لضعف الطلب على أجهزة الهواتف الذكية التي تنتجها مع الإقبال على أجهزة الآي فون.

وفقد مؤشر توبكس ‪.TOPX‬ الأوسع نطاقا 0.5 بالمئة ليغلق عند 761.13 نقطة.

(الدولار = 77.3100 ين ياباني)

أ ح (قتص)