القوات السورية تقتل 3 في حمص وتقارير عن زيارة العربي دمشق السبت

Wed Sep 7, 2011 1:56pm GMT
 

من خالد يعقوب عويس

عمان 7 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال نشطاء إن القوات السورية قتلت ثلاثة اشخاص بمدينة حمص بوسط سوريا اليوم الأربعاء بعد أن أرجأت دمشق زيارة للأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي كان يعتزم إبلاغها خلالها بالقلق بشأن الحملة العنيفة على الاحتجاجات الشعبية المستمرة منذ خمسة اشهر.

من ناحية اخرى ذكرت قناة العربية التلفزيونية أن نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية سيتوجه إلى سوريا يوم السبت المقبل.

وكان مصدر دبلوماسي عربي قد قال إن سوريا رفضت استقبال الأمين العام بعد أن التقى بأعضاء في المعارضة السورية وبسبب اقتراح قطري تم تسريبه عن إمكانية اتخاذ إجراء عربي حيال الحملة التي تشنها سوريا على الاحتجاجات رغم أنه لم يتم تبني الوثيقة.

وكان من المقرر أن يلتقي العربي بالرئيس السوري بشار الأسد في دمشق اليوم الأربعاء بعد أن دعا وزراء الخارجية العرب الى وقف إراقة الدماء التي تقول الأمم المتحدة إنها أسفرت عن مقتل 2200 شخص.

وقالت وكالة الانباء السورية إن زيارة العربي أرجئت لأسباب موضوعية وأنه سيتم تحديد موعد آخر لها ولم تذكر المزيد من التفاصيل.

وتواجه سوريا عقوبات جديدة من الاتحاد الأوروبي فضلا عن ضغوط غربية اوسع نطاقا ليرحل الأسد وقد انتقدت قرار الجامعة العربية اواخر الشهر الماضي دعوته لوقف الهجمات على المحتجين وبدء إصلاحات سياسية واقتصادية.

ووعد الأسد بالتغيير بما في ذلك إجراء انتخابات برلمانية تشارك فيها احزاب متعددة بحلول فبراير شباط الا انه استعان بالجيش لإخماد المظاهرات ضد حكمه المستمر منذ 11 عاما.

وقال مقيمون في حمص التي تقع على بعد 165 كيلومترا شمالي العاصمة دمشق اليوم إن الدبابات دخلت المدينة وأفادوا بإطلاق نيران أسلحة آلية في عدة مناطق.   يتبع