الأسهم الأوروبية تواصل مكاسبها بعد الاتفاق الأوروبي

Fri Oct 28, 2011 7:31am GMT
 

لندن 28 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - واصلت الأسهم الأوروبية اليوم الجمعة المكاسب التي سجلتها في الجلسة السابقة مع استمرار تفاؤل المستثمرين باتفاق توصل إليه زعماء منطقة اليورو بهدف إنهاء أزمة ديون المنطقة.

وارتفعت أسهم القطاع المصرفي التي تضررت بأزمة الديون السيادية وسط قلق من أن يلحق بها عجز اليونان عن سداد ديونها خسائر كبيرة وربما أزمة بالقطاع. وزادت الأسهم المصرفية 0.7 في المئة بعد ارتفاعها 8.9 في المئة أمس.

لكن رغم هذا الارتفاع مازالت أسهم القطاع المصرفي منخفضة بنسبة 23.5 في المئة هذا العام.

وبحلول الساعة 0703 بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يوروفرست 300 ‪<. FTEU3>‬ لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.2 بالمئة إلى 1021.67 نقطة. وزاد المؤشر 10.6 في المئة هذا الشهر حتى الآن وهو في طريقه لتسجيل أكبر زيادة شهرية منذ أبريل نيسان 2009 رغم أنه لايزال منخفضا خلال العام بنسبة تسعة في المئة.

وتوقع إدموند شينج محلل الأسهم بمؤسسة باركليز كابيتال أن تواصل الأسهم انتعاشها خلال الأسبوع المقبل قبل قمة مجموعة العشرين في الثالث والرابع من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال "الحدث المهم القادم سيأتي في غضون أسبوع. وإلى أن يأتي ذلك الحين فمن المرجح أن تواصل الأسهم مكاسبها."

وأضاف "لكن من الواضح أننا نحتاج عند هذه النقطة أن نسمع أخبارا.. على سبيل المثال كيف يمكن أن يساهم صندوق النقد الدولي في صندوق الإنقاذ الأوروبي والأهم كيف يمكن للأسواق الناشئة مثل الصين والبرازيل أن تساهم فيه."

وفي أنحاء أوروبا صعد مؤشر فايننشال تايمز 100 ‪.FTSE‬ البريطاني 0.1 بالمئة وكاك 40 ‪<. FCHI>‬ الفرنسي 0.3 بالمئة وداكس ‪.GDAXI‬ الألماني 0.4 بالمئة في مستهل التداول.

أ ح (قتص)