حصري-الغنوشي يقول إنه يريد أن يكون الدينار التونسي قابلا للتحويل

Fri Oct 28, 2011 3:30pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من طارق عمارة

تونس 28 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة الإسلامية التي ستهيمن على الحكومة الائتلافية الجديدة في تونس إنه سينتهج سياسة اقتصاد حر تتضمن أن يكون الدينار عملة قابلة للتحويل.

وكان الانتقال إلى عملة قابلة للتحويل -وهو ما من شأنه تشجيع الاستثمار الأجنبي- أحد تعهدات الحكومة التونسية السابقة التي أطاحت بها الثورة هذا العام في مقدمة انتفاضات الربيع العربي.

وحركة النهضة هي أول جماعة إسلامية تصل إلى السلطة منذ فوز حركة حماس في الانتخابات الفلسطينية عام 2006. وتسعى النهضة لبث الطمأنينة من خلال التأكيد على أن البلاد ستظل مفتوحة للاستثمار.

وقال الغنوشي في مقابلة مع رويترز اليوم الجمعة إن الحركة تحبذ أن يكون الدينار التونسي قابلا للتحويل. وحين سئل عن جدول زمني لهذه العملية قال إن خبراء الحركة سيقدمون توضيحات بهذا الصدد.

وأضاف أن الحركة لديها برنامج للاقتصاد الحر يشجع الاستثمار وعمليات الطرح العام الأولي للأسهم. وقال إن النهضة ملتزمة بتوفير مناخ لا يشوبه الفساد ويحمي مصالح المستثمرين.

وكانت حكومة الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي قد حظيت بإشادة من مؤسسات مثل صندوق النقد الدولي لقيامها بتحرير الاقتصاد.

وألغت الحكومة المؤقتة التي تسلمت السلطة بعد الثورة خططا لإجراء طرح أولي لشركة اتصالات تونس المملوكة للدولة تحت ضغط من نقابات العمال.

ع ه (قتص) (سيس)