مؤيدون للأسد يرشقون السفير الأمريكي في دمشق بالحجارة

Thu Sep 29, 2011 10:23am GMT
 

عمان 29 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال شاهد عيان ومصادر دبلوماسية إن مؤيدين للرئيس السوري بشار الأسد ألقوا حجارة وبندورة (طماطم) على السفير الأمريكي روبرت فورد ودبلوماسيين أمريكيين آخرين كانوا يزورون شخصية معارضة في دمشق اليوم الخميس.

وقال الشاهد "لحقت أضرار بسيارتين من سيارات السفارة. لايزال الوفد الأمريكي هناك والجمع يحيط بالمبنى."

وقال الشاهد إن الدبلوماسيين كانوا يزورون حسن عبد العظيم وهو سياسي من تيار الوسط يطالب بإنهاء حملة القمع الرامية لإنهاء الانتفاضة المطالبة بالديمقراطية قبل إجراء أي محادثات مع الأسد.

أ ح - د ز (سيس)