دبلوماسيون: إيران بدأت النشاط النووي في موقع فوردو

Mon Jan 9, 2012 12:44pm GMT
 

(لإضافة اقتباس وتفاصيل وخلفية)

فيينا 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت مصادر دبلوماسية اليوم الاثنين إن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم في موقع فوردو تحت الأرض في خطوة من المرجح أن تزيد من تصعيد النزاع مع الغرب بسبب أنشطتها النووية.

وقالت المصادر إن تخصيب اليورانيوم إلى درجة نقاء 20 في المئة بدأ في منشأة فوردو الواقعة بمنطقة جبلية قرب مدينة قم في مؤشر لتحدي طهران للضغوط الغربية المتزايدة للحد من تلك الأنشطة.

وقال دبلوماسي مقيم في فيينا ردا على سؤال حول ما إذا كانت العمليات بدأت "نعم.. لقد بدأت."

وظلت إيران لشهور تقول إنها تستعد لنقل أنشطة تخصيب اليورانيوم لدرجة نقاء أعلى من المنشأة النووية الرئيسية في نطنز إلى فوردو ولزيادة القدرة الإنتاجية بصورة كبيرة. واليورانيوم المخصب يمكن استخدامه لأغراض مدنية وعسكرية.

ومن الممكن ان يزيد قرار إيران بإجراء أنشطة نووية حساسة في هذه المنشأة الواقعة بمنطقة تقيها بصورة أفضل من الهجمات من تعقيد الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة سلميا.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من البعثة الإيرانية في الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة التي تتخذ من فيينا مقرا.

ونقلت صحيفة إيرانية أمس عن فريدون عباسي دواني رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية قوله إنه سيتم البدء في تخصيب اليورانيوم في فوردو في "المستقبل القريب".

وتقول الولايات المتحدة وحلفاؤها إن إيران تحاول التوصل إلى سبل صنع قنابل نووية لكن طهران تؤكد أن برنامجها النووي يهدف إلى توليد الكهرباء والنظائر بغرض العلاج.

د م - أ ح (سيس)