أمريكا تدعو لسرعة تنفيذ اتفاق أبيي في السودان

Mon Jun 20, 2011 4:57pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وتفاصيل)

الأمم المتحدة 20 يونيو حزيران (رويترز) - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة سوزان رايس اليوم الإثنين إلى سرعة تنفيذ اتفاق بين شمال السودان وجنوبه بنزع سلاح منطقة أبيي المتنازع عليها.

ودعت رايس في خطاب لمجلس الأمن إلى نشر القوات الإثيوبية فورا في منطقة أبيي التي يتنازعها الشمال والجنوب. وأضافت أن الولايات المتحدة ستبدأ الان صياغة قرار لمجلس الأمن يسمح بنشر القوات الإثيوبية.

وقالت رايس للمجلس المكون من 15 دولة "نرحب بالأنباء التي أفادت بأن الطرفين وقعا اتفاقا بشأن الترتيبات الإدارية والأمنية المؤقتة لأبيي وسحب القوات المسلحة السودانية."

وأضافت في اجتماع شارك فيه عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من اديس ابابا المبعوث الخاص للأمم المتحدة الى السودان هايلي منكريوس ورئيس جنوب افريقيا السابق ثابو مبيكي "الآن تأتي مهمة التنفيذ الكامل وفي الوقت المحدد."

واعلن مبيكي الاتفاق في وقت سابق من العاصمة الاثيوبية.

وقالت رايس "نريد أن نبرز مدى ضرورة انتشار القوات الإثيوبية فورا في أبيي بوصفها القوة المؤقتة التي تمت الموافقة عليها تحت رعاية الأمم المتحدة وبناء على جدول زمني اتفق عليه الطرفان."

وأضافت أن الولايات المتحدة ستوزع قريبا على بقية أعضاء مجلس الأمن الدولي مشروع القرار الذي يجيز نشر القوات الاثيوبية في ابيي كقوة أمنية مؤقتة.

وقالت رايس إن القتال الذي اندلع في ابيي في الآونة الأخيرة "من المؤكد ليس الأزمة الوحيدة التي تواجه شعب السودان" قبل اقل من ثلاثة أسابيع من انفصال جنوب السودان عن شماله في التاسع من يوليو تموز بموجب الاستفتاء الذي أجري في يناير كانون الثاني والذي اختار الجنوبيون من خلاله الاستقلال.

وأضافت أن واشنطن تلقت تقارير "مروعة" عن أعمال العنف التي جرت مؤخرا في ولاية جنوب كردفان السودانية والتي قالت إن لها "أبعادا عرقية."

د ز- س ح (سيس)