مساعد وزير المالية المصري: استقالة الببلاوي بعد اشتباكات ماسبيرو

Tue Oct 11, 2011 4:11pm GMT
 

(لإضافة تصريحات للببلاوي وتعليق لمحلل وخلفية عن المساعدات)

القاهرة 11 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مساعد لوزير المالية ونائب رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي اليوم الثلاثاء إن الوزير استقال من منصبه بسبب أسلوب تعامل الحكومة مع احتجاج مسيحيين مساء يوم الأحد.

وانتهى الاحتجاج أمام مبنى الاذاعة والتلفزيون في وسط القاهرة باشتباكات أسفرت عن سقوط 25 قتيلا وكانت اشد تفجر للعنف منذ الاطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في فبراير شباط واثارت غضب الاقباط والنشطاء الحقوقيين.

وتولى الببلاوي منصبه في يوليو تموز بعد أن عينه المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد منذ الاطاحة بمبارك. وأكدت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية نبأ استقالته.

وقال المساعد إن الوزير استقال "اعتراضا على تعامل الحكومة مع أحداث ماسبيرو" مشيرا الى المنطقة التي وقعت فيها الاشتباكات.

ونقلت الوكالة عن الببلاوي قوله إنه "على الرغم من أنه قد لا تكون هناك مسؤولية مباشرة على الحكومة في ذلك إلا أن المسؤولية فى النهاية تقع على عاتقها."

وكان الببلاوي يجري مفاوضات مع دول خليجية للحصول على مساعدات مالية لدعم ميزانية الدولة التي تضخمت نتيجة للاضطرابات السياسية.

وكان الجيش عين الببلاوي خلفا للوزير السابق سمير رضوان الذي رتب قرضا مع صندوق النقد الدولي ولكنه أجبر على رفضه لأن المجلس العسكري لا يريد زيادة حجم مديونية مصر.

وقال الببلاوي الأسبوع الماضي إن مصر تعيد النظر في عرض صندوق النقد الدولي وإنها لا تزال تجري محادثات مع دول عربية للحصول على تمويل يقرب من سبعة مليارات دولار.   يتبع