الأرجنتين تطالب إيران بتوضيح بخصوص تفجير عام 1994

Wed Sep 21, 2011 7:56pm GMT
 

الأمم المتحدة 21 سبتمبر أيلول (رويترز) - حثت رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز إيران اليوم الأربعاء على الوفاء بعرضها المساعدة في تحقيق بخصوص تفجير مركز يهودي في بوينس ايرس عام 1994 قتل فيه 85 شخصا.

وتقول سلطات الادعاء في الأرجنتين إن وزير الدفاع الإيراني أحمد وحيدي كان أحد المسؤولين عن الهجوم الذي سوى مبنى جمعية التبادل الأرجنتيني الإسرائيلي بالأرض.

ونفت إيران دوما أي صلة لها بالتفجير لكن طهران عرضت في يوليو تموز بدء محادثات مع الأرجنتين "لإلقاء الضوء" على التفجير.

وقالت فرنانديز في كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك "نحن نعتقد أن هذا الحوار يجب أن يكون بناء وأمينا وأن يؤدي إلى نتائج حتى يمكن أن تكون له مصداقية ولئلا يعتبر حيلة للتأجيل أو الإلهاء."

وأضافت "رغم أن الرسالة التي تلقيناها من إيران تعني ضمنا تغييرا في موقف الحكومة فهي لا تكفي لتلبية مطالبنا.. بتحقيق العدالة. لكنها عرض للحوار لا تستطيع الأرجنتين أن ترفضها ويجب ألا ترفضها."

وكانت فرنانديز اقترحت العام الماضي إجراء محاكمة في بلد ثالث محايد لتحديد المسؤول عن الهجوم لكن إيران رفضت ذلك.

ع ا ع - ع م ع (سيس)