ناشطون يقولون إن 111 شخصا قتلوا في "أكثر الايام دموية" في سوريا

Wed Dec 21, 2011 9:44pm GMT
 

(لإضافة تعليق الولايات المتحدة وبريطانيا وتفاصيل وأعمال عنف اليوم)

من دومينيك ايفانز

بيروت 21 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال نشطاء اليوم الأربعاء إن القوات السورية قتلت 111 شخصا قبل بدء مهمة لمراقبة تنفيذ الرئيس بشار الأسد لخطة سلام طرحتها جامعة الدول العربية ووصفت فرنسا اعمال القتل بأنها "مذبحة لم يسبق لها مثيل".

وقال رامي عبد الرحمن رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان ان 111 مدنيا وناشطا قتلوا أمس الثلاثاء عندما طوقتهم القوات السورية في سفوح تلال في منطقة جبل الزاوية في محافظة ادلب بشمال البلاد وظلت تقصفهم لساعتين بالمدافع والرشاشات.

وأضاف أن 100 آخرين من المنشقين على الجيش سقطوا بين قتيل ومصاب ليصبح امس الثلاثاء "أكثر الايام دموية في الثورة السورية".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرو "وقعت مذبحة على نطاق لم يسبق له مثيل في سوريا يوم الثلاثاء."

وأضاف "من الضروري ان يصدر مجلس الامن التابع للامم المتحدة قرارا حاسما يدعو الى نهاية للقمع."

وقالت الولايات المتحدة اليوم الأربعاء إنها تشعر "بانزعاج شديد" لأنباء مقتل العشرات من المدنيين والمنشقين عن الجيش في سوريا بلا تمييز وقالت إن العنف يجب أن يتوقف.

وقالت بريطانيا إن الأنباء روعتها وحثت سوريا على "الوقف الفوري للعنف الوحشي ضد المدنيين".   يتبع