21 أيلول سبتمبر 2011 / 20:54 / منذ 6 أعوام

تلفزيون-خباز برام الله يصنع بيتزا مزينة بألوان العلم الفلسطيني

القصة 3136

رام الله في الضفة الغربية

تصوير 21 سبتمبر ايلول 2011

الصوت طبيعي مع لغة انجليزية

المدة 2.18 دقيقة

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

مقدمة - قام صاحب متجر يبيع فطائرة البيتزا بصنع فطيرة مزينة بألوان العلم الفلسطيني بينما تجمع السكان في رام الله تأييدا لمحاولة نيل الاعتراف بدولتهم في الامم المتحدة.

اللقطات

1 اشخاص يسيرون بجانب متجر يبيع فطائر البيتزا.

2 لقطة مقربة لفطيرة مزينة بألون العلم الفلسطيني.

3 صاحب المخبز ناصر عبد الهادي قرب البيتزا الوطنية الفلسطينية.

4 لقطات مختلفة للبيتزا المزينة بألوان العلم الفلسطيني.

5 عبد الهادي يتحدث بالعربية.

6 العلم الفلسطيني.

7 اشخاص ينظرون الى البيتزا الفلسطينية.

8 منظر للشارع.

9 طالبتان تسيران في الشارع.

10 طالبة تتحدث بالعربية.

11 علم على سيارة.

12 لقطات مختلفة لاشخاص في الشارع.

13 احد سكان رام الله يتحدث بالعربية.

14 فلسطينيون يرتدون الكوفية الفلسطينية.

15 فرقة موسيقية تقرع الطبول.

16 الفرقة تعزف الموسيقى الوطنية في رام الله.

17 طلاب يحملون مجسما يمثل مقعدا في الامم المتحدة.

18 لقطات اخرى للفرقة الموسيقية.

القصة - ظهرت ردود فعل مختلطة في مدينة رام الله بالضفة الغربية على محاولة الفلسطينيين نيل الاعتراف بدولتهم في الامم المتحدة.

وتجمع الاف الفلسطينيون في وسط المدينة واستمعوا للموسيقى والخطب في اجواء احتفالية.

وانضمت المتاجر في وسط رام الله الى هذه الاجواء. وقام واحد من الخبازين الكثيرين بالمدينة بصنع فطائر بيتزا ”وطنية“ مزينة بألوان العلم الفلسطيني.

وقال ناصر عبد الهادي صاحب المخبز انه قام بهذه الخطوة دعما لمحاولة الرئيس الفلسطيني محمود عباس لنيل العضوية الكاملة في الامم المتحدة.

وشوهد المارة يدفعهم الفضول وهم يتفحصون الاضافة الجديدة لقائمة الطعام الذي يقدمه عبد الهادي.

وعزف طلاب المدارس الاغاني الوطنية في الشوارع.

وعلى بعد كيلومترات قليلة اشتبك الاطفال الفلسطينيون مع الجيش الاسرائيلي عند نقطة التفتيش الرئيسية في القدس في تناقض صارخ مع المشهد الاحتفالي في وسط رام الله.

وقالت طالبة انها مع ذهاب الرئيس الفلسطيني الى الامم المتحدة.

وقال مواطن آخر من رام الله انها خطوة مهمة جدا لمواجهة التشدد الاسرائيل وفشل عملية السلام.

وابلغ عباس الامين العام للامم المتحدة بأنه سيسعى لطلب عضوية لدولة فلسطينية مهيئأ الساحة لمواجهة قد تفسد جهود السلام المستمرة منذ عشرات السنين.

وتقول إدارة أوباما واسرائيل إن محادثات السلام المباشرة هي السبيل الوحيد الذي يمكن أن يؤدي الى تحقيق السلام مع الفلسطينيين الذين يقولون بدورهم إن عقدين من المفاوضات غير المثمرة لم يتركا لهم خيارا سوى اللجوء للمنظمة الدولية.

تلفزيون رويترز ع أ خ - ع م ع

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below