العرب يحثون سوريا على اتخاذ خطوات فورية لوقف العنف

Tue Sep 13, 2011 9:42pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من أندرو هاموند وياسمين صالح

القاهرة 13 سبتمبر أيلول (رويترز) - دعا وزراء الخارجية العرب قادة سوريا اليوم الثلاثاء إلى إجراء "تغيير فوري" باتخاذ خطوات عاجلة لوقف العنف وإجراء حوار وطني تشارك فيه مختلف القوى السياسية لحل الأزمة.

وقال الوزراء في بيان عقب اجتماع في مقر الجامعة العربية "الموقف الراهن في سوريا ما زال في غاية الخطورة ولا بد من إحداث تغيير فورى يؤدى إلى وقف إراقة الدماء وتجنيب المواطنين السوريين المزيد من أعمال العنف والقتل."

وأضافوا أن تحقيق ذلك "يتطلب من القيادة السورية اتخاذ القرارات العاجلة لتنفيذ ما وافقت عليه من نقاط أثناء زيارة الأمين العام للجامعة العربية... وخاصة ما يتعلق (بإنهاء) كافة أنواع العنف وإراقة الدماء وإزالة أي مظاهر مسلحة."

وزار الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي دمشق قبل أيام بتكليف من الدول الأعضاء لحث القيادة السورية على وقف عمليات الجيش السوري ضد المحتجين المطالبين بإنهاء حكم الرئيس بشار الأسد.

وقال العربي للصحفيين إنه ناقش في دمشق مع الأسد وقفا لإطلاق النار والإفراج عن المعتقلين السياسيين والسماح لبعثة تقصي حقائق من الجامعة العربية بزيارة البلاد. وقال إن الأسد كان متجاوبا لكنه لم يدل بتفاصيل.

وشدد البيان على "ضرورة إجراء حوار وطنى شامل يضمن المشاركة الفعالة لجميع قوى المعارضة السورية بكافة أطيافها من أجل إحداث عملية التغيير والإصلاح السياسى المنشودة تلبية لتطلعات الشعب السوري."

وفي واحد من أكثر الهجمات دموية ضد المحتجين الذين يتظاهرون في مختلف أنحاء البلاد منذ خمسة أشهر للمطالبة بالديمقراطية قال نشطاء ان القوات السورية قتلت اليوم خمسة من المشيعين خلال جنازة قرويين قتلوا قرب حماة.   يتبع