المانيا تحث مجلس الأمن الدولي على اتخاذ إجراء بشأن سوريا

Mon Aug 15, 2011 4:07pm GMT
 

برلين 15 أغسطس اب (رويترز) - دعت المانيا اليوم الإثنين الى فرض مزيد من العقوبات على سوريا في اطار الاتحاد الأوروبي وحثت مجلس الأمن الدولي على مناقشة الحملة الأمنية الحكومية هناك مرة أخرى هذا الأسبوع.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية اندرياس بيشكه إن أنباء قصف القوات السورية لمدينة اللاذقية بنيران الدبابات والسفن الحربية تمثل سببا جديدا لإرسال رسالة أقوى وزيادة عقوبات الاتحاد الأوروبي.

وأضاف "هذا الاستخدام الحالي للعنف لا يمكن تبريره أخلاقيا او في إطار القانون الدولي بأي حال من الأحوال. نحن ندعو الى أن يتصدى مجلس الأمن الدولي لقضية سوريا من جديد هذا الأسبوع."

وقال مقيمون باللاذقية إن القوات السورية قصفت المدينة اليوم الإثنين وهو الثالث في حملة على المناطق التي يغلب على سكانها السنة وشهدت احتجاجات متصاعدة على حكم الرئيس بشار الأسد.

وتقول جماعات حقوقية إن 1700 مدني على الأقل قتلوا في الاضطرابات وأدت سلسلة حملات عسكرية على المدن والبلدات منذ بداية شهر رمضان الى زيادة حدة الإدانة الدولية.

وعارضت روسيا والصين وهما من الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن التي تتمتع بحق النقض (الفيتو) وكذلك الهند وجنوب افريقيا والبرازيل فكرة فرض عقوبات دولية على دمشق.

د ز - ع م ع (سيس)